الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
المصداقية والشفافية ...في مؤتمر المانحين؟
اليوم ينعقد مؤتمر المانحين لدعم اليمن . اليمن الذي أنهك بفعل حرب مستمرة من خمس سنوات ماضية والمتخمم بملفات
في صنعاء.. الموت للشعب والبكاء ممنوع !!
فعلا منظمة الصحة العالمية أجرمت كثيرا بحق الحوثيين لأنها بدل ما ترسل لهم مجموعة ألغام متنوعة ومتفجرات,
اللعنات لا تكفي
لعنة الله عليكم وعلى بيانكم يا أوغاد.. الناس يموتون في صنعاء بالعشرات يوميا من كورونا.. قد اﻷحياء كلها
#النصر_المفقود!
في الذكرى الخامسة لتحرير "عدن" من قبضة الحوثيين فتشت في كتبي ودفاتري لبصيص أمل لكي اُشير إليه في هذه الذكرى
ماخلف معركة زنجبار
 يسألني كثيرون لماذا لم تعلق على معركة زنجبار الأخيرة ؟ علاوة على صعوبة الحديث من داخل عدن تبدو كل الأحاديث
لماذا رحلت ؟
في ذكرى وفاة والدي رحمة الله عليه لم اجد أقرب من أبيات الشاعر عامر السعيدي لتعبر عن ما في قلبي
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

الشيخ سلطان البركاني يطالب الامم المتحدة حماية المؤتمريين في صنعاء بعد محاولة اغتيال جمعان

الأربعاء 01 أبريل 2020 10:28 مساءً الحدث - خاص

اجرى  الشيخ سلطان سعيد البركاني رئيس مجلس النواب، الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي العام اليوم الاربعاء، اتصالًا هاتفيًا للإطمئنان على صحة رجل الأعمال والقيادي المؤتمري امين محمد أحمد جُمعان إثر تعرضه لمحاولة اغتيال آثمة ظهر اليوم في احد شوارع مدينة صنعاء من قبل مسلحين خارجين عن النظام والقانون.

وعبر البركاني عن تضامنه الكامل مع الاستاذ امين جمعان واستنكاره الشديد لهذه الجريمة البشعة التي نفذتها عناصر اجرامية هدفها النيل من الشخصيات الوطنية، مبتهلا الى الله العلي العظيم ان يمن عليه بالشفاء العاجل.

وفي السياق، بعث رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني، برسالة عاجلة إلى المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن السيد مارتن جريفت بشأن محاوله الإغتيال التي تعرض لها القيادي المؤتمري امين جمعان، وطالب البركاني الأمم المتحدة والمجتمع الدولي توفير الحماية للقيادات المؤتمرية في الداخل خصوصًا بعد تزايد أعمال الاعتداءات عليهم ومحاولات الاغتيال التي يتعرضون لها بشكل مستمر.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها