الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
#النصر_المفقود!
في الذكرى الخامسة لتحرير "عدن" من قبضة الحوثيين فتشت في كتبي ودفاتري لبصيص أمل لكي اُشير إليه في هذه الذكرى
ماخلف معركة زنجبار
 يسألني كثيرون لماذا لم تعلق على معركة زنجبار الأخيرة ؟ علاوة على صعوبة الحديث من داخل عدن تبدو كل الأحاديث
لماذا رحلت ؟
في ذكرى وفاة والدي رحمة الله عليه لم اجد أقرب من أبيات الشاعر عامر السعيدي لتعبر عن ما في قلبي
اليك أبي ..أنا والوطن نفتقدك.
إليك (أبي) انا والوطن نفتقدك. في ذكرى يوم وفاتك الثالثه عشر د.صالح قاسم الجنيد أن تفقد (أباك) معناه أن تفقد
أنا مواطن.. في مدينة خذلها الجميع!
لست مسؤولا في الدولة ولا أتقاضى منها راتبا وليس لي منصب فيها... لست قياديا في أي حزب أو كيان سياسي. أنا
صورة ليست جيدة من صنعاء !
1. هناك مغارة خطرة في صنعاء اسمها "مستشفى الكويت"، يحال إليها المرضى المصابون ب"كوفيد 19" من مستشفيات عديدة، ثم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

تم فحصهم قبل المغادرة.. أول مبادرة بإطلاق سجناء في هذه المحافظة اليمنية، ضمن مواجهة كورونا!

الخميس 26 مارس 2020 07:43 مساءً الحدث - متابعات

أكد مدير شرطة حضرموت العميد منير كرامة التميمي أن إدارة التأهيل والإصلاح في الإصلاحية المركزية بمحافظة حضرموت أطلقت سراح 83 سجينًا قضوا نصف مدة الحكم عليهم بالسجن على ذمة قضايا مختلفة.

وأضاف التميمي لـ”المشاهد” أن إطلاق سراح السجناء يأتي ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فايروس كورونا، موضحًا أن هذا الإجراء بتوجيه من رئيس نيابة استئناف حضرموت القاضي شاكر بُنش الذي أشرف هو أيضا على إطلاق سراح السجناء.

وأشار التميمي إلى أنه تم إخضاع السجناء للفحص الطبي قبل مغادرتهم السجن، لافتًا إلى أن إطلاق هؤلاء السجناء سوف يخفف من ازدحام السجناء داخل السجون في حضرموت.

وكانت منظمات حقوقية قبل أيام دعت أطراف الصراع في اليمن إلى إطلاق سراح المعتقلين لاعتبارات تتعلق بعدم انتشار فايروس كورونا.

وكان “المشاهد” قد نشر قبل أيام تقريرًا خبريًا عن الإصلاحية المركزية بمحافظة حضرموت، تطرق فيها لكافة التفاصيل المتعلقة بعدد السجناء والأنشطة التأهيلية في الاصلاحية.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها