الحدث الرياضي
Google+
مقالات الرأي
كم من أغبري في السجون والأقبية؟!
ضرب حتى الموت! أي قلب يملكه من يضرب كلباً أو قطاً حتى الموت؟! فكيف بمن يضرب إنساناً حتى الموت؟! تصوروا الوحوش
اغفروا لنا يا أبناء الشمال
#اعتذار_من_عدن انا فتحي بن لزرق .. مواطن من عدن وصحفي.. أتقدم باعتذاري الشديد لكل سياسي وقيادي امني وعسكري من
هل نحن بحاجة لحكومة كفاءات تكنوقراط ام تسيير أعمال!
قبل ست سنوات كنا نطالب بحكومة كفاءات وطنية (تكنوقراط) لإنقاذ اليمن مما كانت علية. حكومة التكنوقراط: ِ
احبك يايمن.
أحبكِ ففي ألفها ...أمنياتي أنتِ وفي حائها...حنيني إليكِ وفي بائها....بلسم لجروحي وفي كافها....كلي لكِ قلبي ينبض
الجوع والحصار وصواريخ الخصوم .. لا فرق!
كلام في السياسة! أن تحشد الجماهير فهذا نجاحٌ وذكاء يعترف به العدو قبل الصديق لكن الأكثر نجاحا وذكاء أن
اليمن وغياب النخب والمثقف العضوي
ماهي وظيفة النخب السياسية وهل لدينانُخبًا سياسية في اليمن ، بحكم اشتغالي في العمل السياسي من سن مُبكّرة وبعد
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مبلغ مليون دولار أمريكي للمنتخب اليمني من خليجي 24 في مكافأة عاجلة هي الأضخم في تاريخه

الاثنين 09 ديسمبر 2019 11:42 صباحاً الحدث -صنعاء

حصل المنتخب اليمني الأول لكرة القدم على المكافأة الأكبر في بطولة الخليج العربي لكرة القدم التي أقيمت في العاصمة القطرية الدوحة.

وأعلن الاتحاد الخليجي لكرة القدم عن جوائز نسخة خليجي 24 و قررت منح بطل النسخة الجديد لكأس الخليج على 2 مليون دولار، بينما يحصل الوصيف على مليون دولار.

وقالت اللجنة المنظمة إنها ستمنح كل منتخب مشارك في البطولة مبلغ مليون دولار، وهي المكافأة الأكبر في تاريخ البطولة.

وسحبت قرعة بطولة كأس الخليج لكرة القدم العربي “خليجي 24″، في الدوحة، وأقيمت البطولة خلال الفترة من 26 نوفمبر إلى اليوم 8 من ديسمبر.

وشارك في بطولة خليجي 24 ثمانية منتخبات أبرزها المضيف قطر، والسعودية والإمارات والبحرين، إضافة إلى سلطنة عمان حاملة اللقب، والعراق واليمن والكويت.

وأنتهت البطولة بفوز المنتخب البحريني بكأس الخليج العربي في نسخته 24 بعد تغلبه على نظيره السعودي بهدف نظيف في المباراة التي اقيمت مساء اليوم في الدوحة.

 


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها