الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
اليمن وغياب النخب والمثقف العضوي
ماهي وظيفة النخب السياسية وهل لدينانُخبًا سياسية في اليمن ، بحكم اشتغالي في العمل السياسي من سن مُبكّرة وبعد
ما أسباب فشل الحوثيين في السيطرة على مأرب؟
موقع إنصايد أريبيا: منذ بداية العام يشن الحوثيون معركة مستمرة لإخضاع محافظة مأرب التي تعد حلماً لم يتحقق،
اليمن الى اين؟
#اليمن السعيد لم يعد سعيدا. والحكمة اليمانية ضاعت ام تاهت طريقها لانعلم .! هل من امل قريب بحل جذري وشامل في
مهرة اليمن
اسقطت المهرة المجلس الانتقالي اليوم بالضربة القاضية. سقط المجلس هناك رغم الدعم المالي المهول والضخم. لم
في ذكرى ثورة يوليو52
بعد 68 على قيام الثورة المصرية والعربية – ثورة 23 يوليو-  تنفجر في مصر الأسئلة المؤرقة والحارقة. عقب
لنعترف بالمشكلة كما هي ( مقترح جديد لحل الإزمة في اليمن)
كل المشاورات والمناورات والمغامرات والمقامرات والتصريحات والتلميحات والاتفاقات والخطابات المتعلقة
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

جباري : قوات الجيش الوطني انسحبت من عدن بعد استهدافها من قبل الطيران الاماراتي

الأربعاء 18 سبتمبر 2019 12:12 صباحاً الحدث - صنعاء

قال نائب رئيس مجلس النواب ومستشار الرئيس هادي عبد العزيز جباري أن الحكومة الشرعية والجيش الوطني عندما أرادت العودة والسيطرة على العاصمة عدن وبعض المحافظات التي تم إسقاطها من قبل المجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات تمكنت من دخول عدن والسيطرة عليها خلال ساعات.

وقال جباري في حوار مع وكالة سبوتنيك الروسية، الثلاثاء، أن قوات الجيش الوطني انسحبت من عدن بعد استهدافها من قبل الطيران الاماراتي ما أدى إلى مقتل وجرح أكثر من 300 شخص.

وأضاف: إذا انسحبت الإمارات من اليمن سوف تسيطر القوات الحكومية خلال يوم واحد على المناطق من شبوة مرورا بأبين إلى عدن في يوم واحد، وهي مسافة 400 كم وهو ما حدث من قبل لولا تدخل الإمارات بطائراتها التي قتلت الجيش اليمني.

وأكد أن الجيش الوطني اليوم موجود في شبوة وأبين وعلى مسافة 50 كم من عدن، فإذا قررت الحكومة والشرعية دخول عدن، فما هي إلا ساعات ويكونون بداخلها، موضحاً أنه ليست هناك مشكلة سوى في الإمارات ووقوفها ضد الشرعية والجيش الوطني.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها