حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
كم من أغبري في السجون والأقبية؟!
ضرب حتى الموت! أي قلب يملكه من يضرب كلباً أو قطاً حتى الموت؟! فكيف بمن يضرب إنساناً حتى الموت؟! تصوروا الوحوش
اغفروا لنا يا أبناء الشمال
#اعتذار_من_عدن انا فتحي بن لزرق .. مواطن من عدن وصحفي.. أتقدم باعتذاري الشديد لكل سياسي وقيادي امني وعسكري من
هل نحن بحاجة لحكومة كفاءات تكنوقراط ام تسيير أعمال!
قبل ست سنوات كنا نطالب بحكومة كفاءات وطنية (تكنوقراط) لإنقاذ اليمن مما كانت علية. حكومة التكنوقراط: ِ
احبك يايمن.
أحبكِ ففي ألفها ...أمنياتي أنتِ وفي حائها...حنيني إليكِ وفي بائها....بلسم لجروحي وفي كافها....كلي لكِ قلبي ينبض
الجوع والحصار وصواريخ الخصوم .. لا فرق!
كلام في السياسة! أن تحشد الجماهير فهذا نجاحٌ وذكاء يعترف به العدو قبل الصديق لكن الأكثر نجاحا وذكاء أن
اليمن وغياب النخب والمثقف العضوي
ماهي وظيفة النخب السياسية وهل لدينانُخبًا سياسية في اليمن ، بحكم اشتغالي في العمل السياسي من سن مُبكّرة وبعد
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

صحفيات بلا قيود تتهم قيادات عليا في الدولة بالإساءة والتهديد لرئيستها

الأربعاء 07 نوفمبر 2007 02:59 مساءً

أعلنت منظمة  صحفيات بلا قيود عن تلقي رئيسة المنظمة توكل كرمان رسائل وافتراءات وبذاءات بالهاتف من قيادات عليا بالدولة تتهمها بالتبعية لحميد الأحمر ، وأدانت المنظمة في بيان صادر عنها اليوم– تلقى الحدث نسخة منه –  ما تتعرض له كرمان من تهديد مستمر عبر الرسائل والمكالمات الهاتفية منذ أكثر من عام تهددها بالنيل منها .

وأضاف البيان " أن أخر ما تلقته كرمان من رسائل تهديد في 1 نوفمبر من الشهر الحالي من رقم ( 734606844 ) تتهمها بالنيل من الوحدة الوطنية من خلال مشاركتها في مهرجاني الضالع وردفان ، وأضاف البيان " أن رسائل التهديد توعدتها بالمصير الأسود لها ولأسرتها وتطالب منها الجلوس في البيت إن هي أرادت السلامة والعافية .

واعتبرت بلا قيود تلك التهديدات انتهاكاً صارخاً لحرية الرأي والتعبير في اليمن يضاف إلى جملة الإنتهاكات المخزية التي يتعرض لها حملة الرأي والصحفيين في اليمن – حسب ما جاء في البيان –

ودعت كافة الأحزاب والمنظمات المدنية في الداخل والخارج إلى التضامن معها ، كما دعت الجهات المختصة إلى سرعة التحقيق مع مصادر التهديدات ، محملة رئيس الجمهورية مسؤولية حماية رئيسة المنظمة وأسرتها مما قد يطالهم جراء تلك التهديدات .