حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
كم من أغبري في السجون والأقبية؟!
ضرب حتى الموت! أي قلب يملكه من يضرب كلباً أو قطاً حتى الموت؟! فكيف بمن يضرب إنساناً حتى الموت؟! تصوروا الوحوش
اغفروا لنا يا أبناء الشمال
#اعتذار_من_عدن انا فتحي بن لزرق .. مواطن من عدن وصحفي.. أتقدم باعتذاري الشديد لكل سياسي وقيادي امني وعسكري من
هل نحن بحاجة لحكومة كفاءات تكنوقراط ام تسيير أعمال!
قبل ست سنوات كنا نطالب بحكومة كفاءات وطنية (تكنوقراط) لإنقاذ اليمن مما كانت علية. حكومة التكنوقراط: ِ
احبك يايمن.
أحبكِ ففي ألفها ...أمنياتي أنتِ وفي حائها...حنيني إليكِ وفي بائها....بلسم لجروحي وفي كافها....كلي لكِ قلبي ينبض
الجوع والحصار وصواريخ الخصوم .. لا فرق!
كلام في السياسة! أن تحشد الجماهير فهذا نجاحٌ وذكاء يعترف به العدو قبل الصديق لكن الأكثر نجاحا وذكاء أن
اليمن وغياب النخب والمثقف العضوي
ماهي وظيفة النخب السياسية وهل لدينانُخبًا سياسية في اليمن ، بحكم اشتغالي في العمل السياسي من سن مُبكّرة وبعد
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

في مؤتمر دولي لمنظمة هود .. وزير الخارجيـة ينفي رفض اليمن تسلم مواطنيه

الأربعاء 09 يناير 2008 09:22 مساءً

 قال الدكتور أبو بكر القربي – وزير الخارجية – أن اليمن كانت أول المبادرين والمطالبين بتسليم مواطنيها المتواجدين في سجون جونتاناموا وأنها أبدت استعدادها لإستلامهم ومحاكمتهم داخل الأراضي اليمنية حسب الدستور والقانون اليمني .

ونفى القربي اليوم في افتتاح المؤتمر الدولي الذي تنظمة منظمة هود لمناهضة معتقلي جوانتانامو   ما تناقلته  وسائل الاعلام من ان وزارة الخارجية رفضت استلام مواطنيها وقال نحن على استعداد تام لاستلامهم ونطالب باغلاق سجن جونتناموا واعتبره صفحة سوداء في تاريخ العدالة الانسانية .

من جانبها قالت وزيرة حقوق الإنسان هدى البان أن القضاء اليمني قادر على محاكمة من ثبت تورطة في احداث الحادي عشر من سبتمبر مطالبة بالإفراج عن من لم يثبت تورطة فيما لا يزال قابعاً في جونتاناموا .

أمل الباشا رئيسة منتدى الشقائق  من جهتها طالبت بإغلاق المعتقل واعتبرته وصمة عار في جبين الإنسانية ونادت بضرورة وجود حملات ومطالبات واسعة على المستوى العربي والإقليمي لإغلاقه ، وأشارت إلى أن البرلمان هرقل المصادقة على اتفاقية محكمة الجنايات الدولية بأوامر من السلطات العليا في بلادنا .

وجددت مطالبتها بالمصادقة على الاتفاقية والغاء الاتفاقية السرية التي وقعتها بلادنا مع الولايات المتحدة الأمريكية لمنع تسليم المجرمين الأمريكيين في اليمن, معتبرتها غير شرعية لأنها سرية ولم تأخذ الأطر الدستورية والقانونية للمصادقة عليها.

وكانت قد ألقيت في بداية افتتاح المؤتمر بالعاصمة صنعاء أنشودتين ترجمتا إلى الإنجليزية عبرت عما يعانيه السجناء وكان للمداخلات الإثراء الأكبر في المطالبات بالتعويض للسجنا وإغلاق السجن المتواجد فيه أغلب سجنائه يمنيين ، فيما كان قد تحدث السجين العائد من جوانتاموا رشاد محمد سعيد عما يعانيه السجناء داخل جونتناموا من تعذيب ومعاناة ومرض نفسي وجسدي وقد اقيم الموتمر في فندق تاج سبأ ويستمر على مدى يومين .