من هنا وهناك
Google+
مقالات الرأي
معادلة_معصوبة
بعض المناطقيين في الجنوب غالبا مايتهمون "فتحي بن لزرق" وقطاع واسع من الجنوبيين انهم ضد الجنوب .وحينما تسأل كيف
متى سننتصر على الحوثي؟
فشلت المعركة ضد الحوثي في لحظتها الاولى في شهورها الاولى حينما تحررت مناطق الجنوب وبدلا من ان تكون نقطة
حوار ظريف: اليمن وحرب الخليج
أجرى جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني، هجمة إعلامية في الولايات المتحدة يسوّقُ لسياسة بلاده، مستغلاً
الغريم لاتاخذ شهادته .. استقصاء سياسي بالقطارة !
باعتبارها احدي ادوات القوه الناعمه اللاخلاقه فاجأتنا قناة الجزيزه بشريط عن شخصيه لها في وجدان الشعب اليمني
سينتصر "بنا" لتاريخه وبتاريخه الوطني
كنت كلما أصل إلى مفترق "يريم" قادماً من صنعاء في طريقي إلى عدن أتوقف في المفترق لأقرر أي الطريقين
مجلس النواب : ميراث للتقاسم أم مكون في معركة وطنية؟
هل كان علينا أن ندمن الخلاف حول كل شيء في مرحلة لا يجب أن نستهلك فيها الوقت إلا في قضية واحدة متعلقة بتقرير
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

منع مسلمتين من السفر ببريطانيا لرفضهما المرور بجهاز "كشف الجسد"

الجمعة 05 مارس 2010 08:03 صباحاً

 

مُنعت مسلمتان من الصعود الى الطائرة في رحلة من بريطانيا الى باكستان بعد رفضهما المرور عبر آلة المسح الجسدي (سكانر) لأسباب دينية وطبية، على ما اعلن مسؤولو مطار مانشستر الخميس 4-3-2010.



 مُنعت مسلمتان من الصعود الى الطائرة في رحلة من بريطانيا الى باكستان بعد رفضهما المرور عبر آلة المسح الجسدي (سكانر) لأسباب دينية وطبية، على ما اعلن مسؤولو مطار مانشستر الخميس 4-3-2010.

وهما اول حالتين يمنع فيهما على مسافرين الصعود الى الطائرة منذ أصبح استخدام آلات المسح الجسدي إلزامياً في الاول من شباط (فبراير) في المطارات المجهزة بها.

وكان يفترض ان تغادر المسافرتان معاً في 19 شباط (فبراير) من مطار مانشستر (شمال غرب بريطانيا) باتجاه اسلام اباد عاصمة باكستان.

وأوضح متحدث باسم مطار مانشستر "رفضت المسافرتان الكشف عليهما عبر السكانر لاسباب طبية ودينية". وتابع "تطبيقا لتعليمات الحكومة حول آلات المسح، لم يسمح لهما بالصعود الى الطائرة".

وأضافت سلطات المطار ان عناصر الامن امضوا نصف ساعة مع المسافرتين لتفسير كيفية عمل آلات المسح، لكنهما اختارتا عدم الصعود الى الطائرة.

ومطارا هيثرو اللندني ومانشستر هما الوحيدان المجهزان بآلات مسح جسدي. ولم يشهد المطار اللندني اي حالة رفض الخضوع للتفتيش بتلك الآلات.

وتشكل آلات المسح إحدى الاجراءات التي فرضت لتعزيز أمن النقل الجوي غداة المحاولة الفاشلة لتفجير طائرة امريكية أثناء رحلة بين امستردام وديترويت يوم 25 كانون الاول (ديسمبر). وأوقف المنفذ النيجيري الذي حمل متفجرات لم يتم رصدها في عمليات التفتيش المعتادة.

ويخضع للتفتيش بالسكانر 5% من المسافرين المغادرين من مطار مانشستر، وبلغ العدد حوالى 15 الف شخص منذ الاول من شباط (فبراير). ويتم اختيار المسافرين بناء على اربعة معايير: عشوائياً، بطلب من المسافر، في حال تسجيل اشارة ايجابية في جهاز رصد المواد المتفجرة، او في حال فشل التفتيش اليدوي في الكشف عما يطلق صفارة آلة رصد المعادن.

وتعطي آلات المسح الجسدي الباهظة الكلفة، حيث يبلغ سعر الواحدة منها نحو 130 ألف دولار، صورة ثلاثية الابعاد للجسم ما يعتبره البعض انتهاكاً للخصوصية