الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
أعظم ما أنبتت هذه البلاد!
أعظم ما أنبتت هذه البلاد!هم شهداء مأرب وجرحاهاهم زهرة اليمن الكبير وشوكة عنفوانهشهداء جنوبيون في مأرب
فاجعة مأرب!
فاجعة مأرب.. المصائب من حيث الأمان. لا يمكن النظر إلى ما حدث في مأرب من مجزرة بشعة إلا بأنها إصرار حوثي على
حبة بلاط !
في نهاية 2015 وجهت لي دعوة مع عدد من القيادات الأمنية والعسكرية التي ظهرت بعدن عقب الحرب لزيارة مقر التحالف
الحزب الاشتراكي ... الكافر الملحد
من سيقراء المقال اتحداه ان يقول انني كاذب او انه مقال للتطبيل او النفاق أو ان كل كلمه ليست صحيحه بل لانها
عبدالمجيد تبون...موظف أم رئيس
تبيّن بعد الانتخابات الرئاسية الجزائرية أنّ المؤسسة العسكرية تحاول مرّة أخرى إعادة إنتاج النظام نفسه الذي
عدنان الحمادي.. آخر المقاتلين الوطنيين في اليمن
طور خطير في الأحداث العاصفة التي شهدتها مدينة تعز في اليمن، أخيرا، اغتيال العميد الركن عدنان الحمادي، قائد
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

مؤسسة جود تختتم القمة النسوية الثانية

الأربعاء 11 ديسمبر 2019 01:09 مساءً الحدث - عدن- نور صمد

اختتمت في  العاصمة المؤقتة عدن امس الثلاثاء أعمال القمة النسوية الثانية التي تنظمها مؤسسة جود بالتعاون مع منظمة فريدريتش الالمانية, والتي عقدت تحت شعار "قوتنا جهودنا" بإصدار بيان ختامي يسمى عدن والذي دعا إلى المطالب بالوقف الفوري للحرب الدائرة في اليمن منذ  5سنوات والشروع في بناء السلام والحفاظ على ما تم الالتزام به بموجب الوثيقة الصادرة عن أعمال التكتلات والمنظمات النسوية المشاركة في القمة السنوية الثانية والضبط من قبل الأمم المتحدة لكافة الوسائل لتهيت  البيئة الدائمة للحوار الوطني اليمني اليمني.

واضاف البين ان على الحزب  والتنظيمات للإطلاع  بدورها في شأن الوطن العامة وأن تلتزم  بمنظور ادبيتها   على وجه الخصوص فيما يتعلق بشراكة المرأة في العمل الحزبي والسياسي ودورها في صنع القرار وإعادة الاعتبار في عملية الواسطة الشاملة بمشاركة النساء والشباب وتكتيف الجهود عملية بناء السلام  في اليمن بكافة مراحلها و التزام الأمم المتحدة وهيئتها بتنفيذ كافة قرارتها المتعلقة بالمرأة وتطبيقها ومن ضمن قرار 1325 والقرارات المتعلقة به ومتطلبات المبعوث الدولي لليمن بإتاحة الفرصة والمجال أمام النساء بمشاركة في كل مراحل عملية السلام ومن بينها إلزام أطراف النزاع بشراك النساء على بما يقل 30% وفود المفاوضات وفي الهيئات واللجان المنبثقة على اتفاقية السلام المحلية والوطنية والاستمرار بتقوية البناء الهيكلي والتنظمي للتكتلات  والتحالفات النسوية  والتنسيق  والتعاون المتكامل من اجل دعم المرأة في كافة المجالات واستمرارية التواصل بين التكتلات النسوية فيما بينها وبين الحكومة والهيئات والمنظمات الدولية العاملة في مجال حماية وتمكين النساء ورفع قدرات عضوات التكتل النسوي العاملة في مجال التشبيك وحملات المناصرة .

وكانت القمه قد شهدت على مدى يومين تقديم عدد من الأوراق والمداخلات المتعلقة بعملية السلام والبناء وتمكين المرأة من المشاركة الفعالة إلى جانب أخيها الرجال في بناء المجتمع وإيجاد فرص السلام خصوص في ظل الأوضاع الذي تمر بها بلادنا بمشاركة واسع من قيادات نسوية التاريخية البارزة وأطياف سياسية ومنظمات مجتمع مدني والفعاليات النسوية المختلفة.

 





شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها