أراء ومقالات الصحف
Google+
مقالات الرأي
ما يصحش كذه.. أضحكتم العالم علينا
سألني احدهم هذا المساء مارايك بالحملة المفاجئة التي شنها المطبخ الإعلامي للمجلس الانتقالي على الرئيس هادي
نحو حركة وطنية لمنع تقسيم اليمن
يبدو أن الدول الإقليمية التي تتحكم بالمشهد اليمني وعلى رأسها السعودية والإمارات وإيران باتت قاب قوسين أو
روحنا من الزيدية بلا سيف ولا جنبية!
" روحنا من الزيدية بلا سيف ولا جنبية" .  كنت أردد هذا "المهجل " الذي حفظته منذ الصغر حينما جاء إلى دارنا في
من الذي يعرقل بواخر النفط في الحديدة؟
حبل الكذب قصير .. ومن تغدى بكذبة ما تعشى بها.أكثر من 35 يوما وبواخر وقود البنزين والديزل لم يسمح لها بتفريغ
هذه المعلومات على مسئوليتي الشخصية
مفاوضات جدة وصلت بين الحكومة والمجلس الانتقالي وصلت إلى طريق مسدود وتقريبا أنها انتهت على الأقل من الجانب
أخيراً انتهت الحرب.. لكن اليمن يدخل عصر المستعمرات
    في عام 2015 بلغ الحوثيون أعلى مستويات قوتهم، وامتلكوا المقاتلات الحربية، لدرجة أنهم كانوا يحركون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
الأحد 06 أكتوبر 2019 12:58 مساءً

ما يصحش كذه.. أضحكتم العالم علينا

فتحي بن لزرق

سألني احدهم هذا المساء مارايك بالحملة المفاجئة التي شنها المطبخ الإعلامي للمجلس الانتقالي على الرئيس هادي والمطالبة بإسقاط الرئيس وعدم الاعتراف بشرعيته .
قلت له :" هادي اللي قالوا أول أمس الجمعة في بيان رسمي أنهم يعترفون بشرعيته ويؤكدون عليها.
قال :" ايوه نعم .. هو
قلت :" هادي هادي عبدربه منصور هادي الذي هاجموا رئيس وزرائه السابق وقالوا أنه فاسد وان الميسري فاسد وان معين فاسد وان هادي شريف وعظيم ووطني .
قال :" ايوه هو هو بشحمه ولحمه.
قلت له :" إذا أنا لا أرى أي مطبخ إعلامي أمامي ، أنا أرى حمام عمومي كبير أبوابه مشرعة لمن أراد ان يتبول واقفا المهم ان تدفع الاجرة وماتريد ان تفعله افعله  .
قال :" عيب يافتحي هذا الكلام ..
قلت له :" اسمع مني وستعرف انك فعلا أمام حمام عمومي كبير.
-المطبخ الذي يقول للناس قبل 48 ساعة من اليوم انه يعترف بالرئيس هادي وشرعيته وانه يقف إلى جانبه وان لامشكلة لديه مع هادي ثم بعد 48 ساعة فقط من ذلك يشن هجوما واحدا ضد هادي ويدعو لإسقاطه اعرف انه ليس مطبخا بل حماما كبيرا .
- الإعلام الذي ظل لسنوات طويلة يحاول اقناع الناس بشرعية هادي ويخرج التظاهرات إلى جانبه ويدعو لنصرة شرعيته في ساحة العروض ثم يأتي ليقول لك ان هادي ضد الجنوبيين اعرف انه حمام وحمام كبيرا ايضا .
- الإعلام الذي يصطف فيه الإعلاميون في انتظار رسالة "واتس آب" تحدد معالم الهجوم على شخص أو على حزب اعرف انك لست أمام منظومة إعلامية تُحترم بل شلة شقاة بالأجر اليومي ،إذا أنت أمام حمام صحفي كبير وكبير جدا.
-حينما يقف الرئيس هادي رافضا بيع ماتبقى من هذه البلاد للأجنبي ويقف هذا الإعلام في مواجهة هادي في محاولة ضغط فاشلة لاهانة البلاد وبيع أرضها اعرف انه ليس مطبخا إعلاميا بل مأخور كبير ورخيص .
- حينما يقف اليمنيون وجراحهم تنزف وآلامهم تفوق كل وصف دفاعا عن ماتبقى من هذه الأرض، دفاعا عن أخر ذرات كرامة  ويأتي هذا الإعلام برسالة واتس آب وبمال مدنس لكي يهاجم الرئيس هادي بعد ان هاجم الميسري وبن دغر وقائمة طويلة من الشرفاء بسبب أنهم يرفضون بيع هذه البلاد فأعرف انك لست أمام مطبخ إعلامي ولاحمام ولابيارة أنت أمام مستنقع كبير تترفع البلاد والعباد وتتطهر عنه كل التطهر.
قال لي :" يكفي يكفي .. أنت لم تترك شيء إلا وقلته .
قلت اسمع للنهاية ..
-ياصديقي حينما يتلاعب هذا الإعلام بمشاعرالناس  وعقولها وحينما يهاجم طرف ويغض الطرف عن طرف ويصبح كل وطنيا رافضا لمشاريع بيع البلاد هدفا له فأعلم انك أمام حمام كبير  وكبير جدا سيبتلع هذه البلاد ان صمتنا.
ولذلك يجب ألا نصمت ، نعم لنا ملاحظات كثيرة وكبيرة على الرئيس هادي كالجبال لكننا ونحن نرى هذه البلاد يحاولون نهشها سنقف مع كل صوت وكل شخص يدافع عن وطننا ولو بالكلمة .
لذلك نقول لهذه المطابخ ، تعلموا أضحكتم العالم عليكم ، حتى الهجوم بنفس الساعة  وبنفس التوقيت يوضح للجاهل أنها ممولة وأنكم مأمورون.
ناقشوا الممول ..
قولوا له :" مايصحش كذا مكشوفة مكشوفة.
خلي اليوم واحد وبكرة واحد وبعده 10 على أساس العشرة تفاعلوا مع الاثنين.
خلوا واحد طفل من عدن يعلموكم فن "الإعلام"
كذا مش حلوة بحقكم..
وكبيرة إذا تفهمون معنى الحملات الإعلامية..
وإذا تشتونا نعلمكم ماعندنا مشكلة أرسل لكم طفل صغير يعطيكم دروس في فن "التوجيه المعنوي".
كلام على الهامش:
انا عندي ملاحظات كثيرة على الرئيس هادي وقلتها في منشورات نشرتها سابقا ولازالت كما هي ولايزال رأيي كما هو ولن يتغير طالما هناك خلل من الرئيس هادي والرئاسة وهذا امر لاتخطئه عين .
هذه الملاحظات لاتزال كما هي وارائي بهذا الصدد لاتزال هي هي ولم تتغير وكل منشوراتي التي كتبتها عن الرئيس هادي منتقدا لم احذف منها حرفا واحدا ولن احذف حتى يستقيم الحال، اخفاقات الرئيس هادي كثيرة وكثيرة جدا ولايمكن لنا تجميل ماتشوه من الصور وما انخل من المسير .
لكن ان نقف أمام جماعة تقف أمام هادي وتخيره أما ان توقع لبيع البلاد للأجنبي واما ان نطلق حملة اعلامية لاسقاطك ، فسنقف مع هادي على علاته، ليس لشخصه لكننا نقف دفاعا عن بلادنا .
وهذا مايجب اما الاخطاء التي ترتكبها الشرعية فلن نجامل فيها ولن نكذب على احد بخصوصها.

فتحي بن لزرق
6 أكتوبر 2019


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها