الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
بين جسرين!
  مرَّة كنتُ في بغداد في نهاية التسعينيات من القرن الماضي…شاركتُ في صباحيات وأماسٍ شعرية في
معادلة_معصوبة
بعض المناطقيين في الجنوب غالبا مايتهمون "فتحي بن لزرق" وقطاع واسع من الجنوبيين انهم ضد الجنوب .وحينما تسأل كيف
متى سننتصر على الحوثي؟
فشلت المعركة ضد الحوثي في لحظتها الاولى في شهورها الاولى حينما تحررت مناطق الجنوب وبدلا من ان تكون نقطة
حوار ظريف: اليمن وحرب الخليج
أجرى جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني، هجمة إعلامية في الولايات المتحدة يسوّقُ لسياسة بلاده، مستغلاً
الغريم لاتاخذ شهادته .. استقصاء سياسي بالقطارة !
باعتبارها احدي ادوات القوه الناعمه اللاخلاقه فاجأتنا قناة الجزيزه بشريط عن شخصيه لها في وجدان الشعب اليمني
سينتصر "بنا" لتاريخه وبتاريخه الوطني
كنت كلما أصل إلى مفترق "يريم" قادماً من صنعاء في طريقي إلى عدن أتوقف في المفترق لأقرر أي الطريقين
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

هام : تجدد الخلاف مع الإمارات بسبب رفض المحافظ استلام معدات عسكرية إماراتية

سيارات شرطة نقلتها الإمارات إلى جزيرة سقطرى دون تنسيق مع السلطة المحلية
الخميس 30 مايو 2019 04:15 مساءً الحدث - المصدر اون لاين

قال مصدر محلي للمصدر أونلاين إن محافظ سقطرى وجه إدارة شرطة المحافظة بإعادة عدد من سيارات الشرطة التي سلمتها الإمارات دون تنسيق مع المحافظ.

وحسب المصدر فإن مدير ميناء أرخبيل سقطرى أوقف تفريغ الباخرة بعد رفض الإماراتيين تفتيش حمولتها بإشراف لجنة سعودية.


وكانت الباخرة وصلت وبرفقتها خلفان المزروعي بصفته المندوب الإماراتي لدعم محافظة سقطرة ومعه الظابط حمد الزعابي منسق مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية لقطاع الأمن، والذي يطلق عليه السقطريون المندوب العسكري.

وأوضح أن محافظ سقطرى رمزي محروس وجه بتشكيل لجنة لحصر كافة الكانتيرات العسكرية التي تم إنزالها بعد فحصها وحصر كمياتها وإدخالها لمخازن الدولة وهو مارفضه المندوب الإماراتي.

 

وقبل أيام،وصلت إلى مطار محافظة أرخبيل سقطرى على متن طائرة إماراتية 40 امرأة من نساء الجزيرة بعد مشاركتهن في برنامج يضم دورات أمنية بدولة الإمارات.

وقالت مصادر محلية " إن الدورة استمرت على مدى 3 أشهر" تلقت المتدربات فيها عددا من الدورات الأمنية، في إطار المساعي الإماراتية المتواصلة لتجنيد النساء كقوات أمنية موالية لها، خارج عمل الأجهزة الأمنية الرسمية.

 

ويأتي وصول النساء من أبو ظبي بعد أيام قليلة من وصول أكثر من 100 مجند من أبناء سقطرى دربتهم الإمارات في معسكرات تابعة لها في عدن.

وقامت الإمارات بتحركات عسكرية مكثفة، الأيام الماضية لإحكام سيطرتها على الجزيرة الإستراتيجية والمصنفة ضمن قائمة التراث العالمي.

 

وكانت الحكومة اليمنية صعدت ضد الإمارات عقب إرسالها قوات عسكرية تزامنت مع زيارة الحكومة برئاسة أحمد بن دغر إلى الجزيرة، قبل أن تعلن الحكومة رفضها القاطع وتصدر بيانا تصعيديا ضدها لأول مرة، في مايو 2018.

 

وجدد محافظ سقطرى رمزي محروس، الأسبوع الماضي، رفض السلطة المحلية لأي مليشيات أو نخب أمنية لا تدخل من باب الدولة وأطرها الرسمية والشرعية كما أقرت السلطة في اجتماعها الأخير منع أي تشكيلات عسكرية خارجة الدولة.



المزروعي وصل سقطرى برفقة الباخرة المحملة معدات عسكرية


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها