أراء ومقالات الصحف
Google+
مقالات الرأي
بين جسرين!
  مرَّة كنتُ في بغداد في نهاية التسعينيات من القرن الماضي…شاركتُ في صباحيات وأماسٍ شعرية في
معادلة_معصوبة
بعض المناطقيين في الجنوب غالبا مايتهمون "فتحي بن لزرق" وقطاع واسع من الجنوبيين انهم ضد الجنوب .وحينما تسأل كيف
متى سننتصر على الحوثي؟
فشلت المعركة ضد الحوثي في لحظتها الاولى في شهورها الاولى حينما تحررت مناطق الجنوب وبدلا من ان تكون نقطة
حوار ظريف: اليمن وحرب الخليج
أجرى جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني، هجمة إعلامية في الولايات المتحدة يسوّقُ لسياسة بلاده، مستغلاً
الغريم لاتاخذ شهادته .. استقصاء سياسي بالقطارة !
باعتبارها احدي ادوات القوه الناعمه اللاخلاقه فاجأتنا قناة الجزيزه بشريط عن شخصيه لها في وجدان الشعب اليمني
سينتصر "بنا" لتاريخه وبتاريخه الوطني
كنت كلما أصل إلى مفترق "يريم" قادماً من صنعاء في طريقي إلى عدن أتوقف في المفترق لأقرر أي الطريقين
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
الجمعة 10 مايو 2019 01:04 مساءً

متى سننتصر على الحوثي؟

فتحي بن لزرق


فشلت المعركة ضد الحوثي في لحظتها الاولى في شهورها الاولى حينما تحررت مناطق الجنوب وبدلا من ان تكون نقطة انطلاق يمنية موحدة تحولت إلى ساحة حرب إضافية ضد المناوئين للحوثي شمالا.
فشلت المعركة وتاهت بوصلتها حينما وجد المناوئون للحوثي في الشمال أنفسهم بين مطرقة الحوثي شمالا وسندان المجانين العنصريون جنوبا.
تاهت المعركة ذات يوم حينما نُصبت نقاط التفتيش وأعلنت الحرب على كل ماهو شمالي.
كان يمكن للمعركة ان تُختصر اذا ما افلحت الشرعية والتحالف في إشعار اليمنيين ان عدن عاصمة اليمنيين كافة وانها منطلق حقيقي لاستعادة اليمن.
تاهت المعركة ضد الحوثي حينما شعر قطاع كبير من اليمنيين شمالا ان الحوثي لايقل سوءا ولاقبحا عن مشروع القروية والمناطقية والعنصرية جنوبا.
لذلك لن ينتصر احد على الحوثي إلا مااستعاد اليمنيون السيطرة على مشروعهم الوطني الموحد ضد الحوثي وعلى التحالف العربي ان يدرك ذلك جيدا.
لا انتصار على الحوثي إلا متى ماشعر "اليمنيون" ان ثمة مشروع وطني افضل حالا من مشروع الحوثي والتمسوه واقعا حقيقيا على الأرض.
لذلك فالحوثي اليوم يطرق ابواب "الجنوب" مجددا بسبب حالة التيه التي عانينا منها جميعا.
سننتصر على الحوثي مجددا متى ما انطلقنا بمشروع وطني موحد لليمنيين كافة .
فتحي بن لزرق


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها