الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
معادلة_معصوبة
بعض المناطقيين في الجنوب غالبا مايتهمون "فتحي بن لزرق" وقطاع واسع من الجنوبيين انهم ضد الجنوب .وحينما تسأل كيف
متى سننتصر على الحوثي؟
فشلت المعركة ضد الحوثي في لحظتها الاولى في شهورها الاولى حينما تحررت مناطق الجنوب وبدلا من ان تكون نقطة
حوار ظريف: اليمن وحرب الخليج
أجرى جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني، هجمة إعلامية في الولايات المتحدة يسوّقُ لسياسة بلاده، مستغلاً
الغريم لاتاخذ شهادته .. استقصاء سياسي بالقطارة !
باعتبارها احدي ادوات القوه الناعمه اللاخلاقه فاجأتنا قناة الجزيزه بشريط عن شخصيه لها في وجدان الشعب اليمني
سينتصر "بنا" لتاريخه وبتاريخه الوطني
كنت كلما أصل إلى مفترق "يريم" قادماً من صنعاء في طريقي إلى عدن أتوقف في المفترق لأقرر أي الطريقين
مجلس النواب : ميراث للتقاسم أم مكون في معركة وطنية؟
هل كان علينا أن ندمن الخلاف حول كل شيء في مرحلة لا يجب أن نستهلك فيها الوقت إلا في قضية واحدة متعلقة بتقرير
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

شركة الهاتف النقال العالمية “MTN” في اليمن هل ستعلن افلاسها؟

الأربعاء 06 فبراير 2019 10:20 صباحاً الحدث - صنعاء

عرض شركة الهاتف النقال العالمية “MTN” يمن لما وصف بعمليات نهب وابتزاز تمارسها مليشيات الحوثي تنذر بخروج وشيك للشركة من البلاد. وصدرت بحق “MTN” عدة أحكام من محكمة الضرائب الابتدائية بأمانة العاصمة (صنعاء) الخاضعة لسيطرة الحوثيين.

وقضت تلك الأحكام بالحجز التنفيذي على أي أرصدة أو مبالغ تخصّ شركة “إم تي إن يمن” للهاتف الخليوي بعشرات #المليارات.

كما قضت تلك الأحكام بتوريد الصادرات اليومية التي تخصّ الشركة لدى “البنك التجاري اليمني” و “الشركة اليمنية للاتصالات الدولية” (#تيليمن) (الحكومية) وسبع شركات صرافة، وتوريدها إلى حساب مصلحة الضرائب.

وأفادت مصادر أن مليشيات الحوثي في صنعاء تقوم حاليا بالضغط لإصدار حكم قضائي على شركة “ام تي ان” لمصادرة مبلغ يقارب من 200 مليون دولار.

وتقول المصادر إن مليشيات الحوثي “استغلت سيطرتها على جهاز الأمن القومي الذي لا يألوا جهدا في استخدام كل طرق الضغط و الترهيب و التهديد لقضاة المحكمة لإصدار احكام جائرة ظالمه لصالح سلطات المليشيا”.

وذكرت أن مليشيات الحوثي تبرر تلك الأحكام القضائية بالحاجة لرف الجبهات بالمال ضمن مايسمى بالمجهود الحربي. وتفيد مصادر الشركة أن هذه الممارسات ” وضعت إدارة الشركة في موقف صعب لمواجهة التزامات الاستمرار في نشاط فرعها اليمني”.

ويواجه قطاع #الاتصالات في #اليمن عملية ابتزاز ونهب ممنهج من قبل مليشيات الحوثي التي تسيطر على العاصمة #صنعاء الأمر الذي يهدد تلك الشركات بالإفلاس أو التوقف عن العمل. وأفادت معلومات في وقت سابق أن “مليشيات الحوثي احتجزت أكثر من 45 مليار ريال من أرصدة شركتي سبأ فون وإم تي إن بالإضافة الى عشرات الملايين من الدولارات، بدون مسوغ قانوني”. ومنذ سيطرة #الحوثيين على العاصمة صنعاء أواخر العام 2014 تستمر الإجراءات #الحوثية على شركات #الإتصالات دون توقفم


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها