الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
التحالف يقدّم أكبر جائزة للحوثي!
التحالف يقدّم أكبر جائزة للحوثي! أكرّر ..للحوثي وليس لإسرائيل سيستغل الحوثيون هذه الصورة لعشرين سنة على الأقل
أربعون عاماً خمينية
من يصدق أن أربعين عاماً على إيران، الفوضى لا تزال مستمرة، ومستمرة أخطارها على شعب إيران ودول المنطقة
كسر الانقلاب المهين لإرادة اليمنيين
  في هذا الوقت العصيب ، تجد النخب السياسية ، المعوّل عليها مواجهة التدمير البشع للدولة الذي تمارسه جماعة
القتال على الطعام في اليمن
قصف الحوثيون مخازن الغلال التي تطعم نحو ثلاثة ملايين إنسان يمني، كارثة كبيرة، بعد أن خزنت الحبوب من مساعدات
هزيمة مشروع "تريزا ماي" لا يقابله انتصار لمشروع آخر
أسفر تصويت مجلس العموم البريطاني ( البرلمان) على خطة رئيسة الوزراء "تريزا ماي" بشأن كيفية الخروج من الاتحاد
تقارب أردوغان مع الأسد!
التسابق الملحوظ على دمشق بين قيادات مثل السودانية والتركية يتوافق مع التطورات السياسية على الأرض، هو مجرد
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

المبعوث الأممي : الأطراف اليمنية التزمت بحضور مشاورات سلام

السبت 17 نوفمبر 2018 12:58 مساءً الحدث - صنعاء

قال المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة مارتن غريفيث مساء الجمعة إن الأطراف اليمنية قدمت "تأكيدات جادة " بالتزامها بحضور مشاورات تفضي إلى حل سياسي للأزمة في البلاد .

وأضاف غريفيث خلال إحاطته بمجلس الأمن الدولي: "هذه اللحظة حاسمة بالنسبة لليمن ، التزمت الأطراف اليمنية مرة أخرى بالسعي إلى حل سياسي .. أعتقد أنهم صادقون ولذلك أنوي إعادة جمع الأطراف بشكل عاجل في السويد ".

و رحب بالانخفاض في الأعمال القتالية، وتمنى أن يستغل جميع أصحاب المصلحة هذه الفرصة لإنهاء الصراع .

ويعيش اليمن منذ أكثر من ثلاث سنوات ونصف، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عسكري تقوده السعودية، ومليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

 

وتابع المبعوث الأممي : " أعتقد أننا قد اقتربنا من تسوية المسائل والجوانب التحضيرية لهذه المشاورات وأنا ممتن للتحالف لأنه وافق على ترتيباتنا اللوجستية وكذلك أشكر عُمان للموافقة على إجلاء طبي لبعض اليمنيين الجرحى" .

وكشف عن التوصل إلى اتفاق لتبادل الأسرى قريباً، في مؤشر جديد على أنه تم اتخاذ إجراءات تعزز الثقة المتبادلة استعدادا للمحادثات المقبلة.

واستطرد غريفيث : "خلال الشهرين الماضيين سعيت إلى التوصل إلى دعم من الأطراف من أجل تحديث إطار المفاوضات، الذي يستند إلى المرجعيات الثلاث بما فيها قرار مجلس الأمن رقم 2216، بالإضافة إلى التقدم الذي أحرزناه في الكويت".

وقال إنه " لا شيء يجب أن يمنع المجتمع الدولي من استئناف الحوار والمشاورات لتفادي الأزمة الإنسانية في اليمن " ، مشيراً إلى أنه يعتزم السفر إلى الحديدة الأسبوع المقبل .

فيما قال وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة الطارئة مارك لوكوك إن "اليمن يواجه أكبر حالة طوارئ للأمن الغذائي في العالم، وتتطلب الأحوال الإنسانية المتفاقمة اتخاذ إجراءات عاجلة للحد من احتمال وقوع خسائر كبيرة في الأرواح،" وفقاً للإنذار الجديد الذي أصدرته شبكة أنظمة الإنذار المبكر بشأن المجاعة .

وأكد لوكوك أنه، بحسب الإنذار، تعاني حالة الأمن الغذائي في اليمن من "تدهور كارثي"، بما ينذر بأن " الملايين من الأشخاص الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي الشديد في اليمن يواجهون فجوات كبيرة في الاستهلاك الغذائي تؤدي إلى زيادات في معدل وفيات البشر".

من جهته قال المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي، الذي اختتم للتو زيارة إلى اليمن : "الكلمات الناعمة لن تقدم وصفاً منصفاً عن حقيقة ما يحدث للأمهات والآباء والأطفال في هذا البلد بسبب الحرب والكارثة الإنسانية الناتجة عنها " .

وأضاف : " على المجتمع الدولي أن يستخدم كل قوته لإنهاء الحرب وإنقاذ اقتصاد اليمن. فهذا البلد البالغ عدد سكانه 28 مليون نسمة يعاني منذ سنوات، لكنه الآن على شفا كارثة."

وشدد بيزلي على أن المجاعة قد تضرب في أي وقت إذا لم تتغير الظروف على الفور ، قائلاً : "ما شاهدته في اليمن هذا الأسبوع هو كوابيس ورعب وحرمان وبؤس، ونحن - كل البشرية – فقط من يلام."


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها