الحدث الرياضي
Google+
مقالات الرأي
بين جسرين!
  مرَّة كنتُ في بغداد في نهاية التسعينيات من القرن الماضي…شاركتُ في صباحيات وأماسٍ شعرية في
معادلة_معصوبة
بعض المناطقيين في الجنوب غالبا مايتهمون "فتحي بن لزرق" وقطاع واسع من الجنوبيين انهم ضد الجنوب .وحينما تسأل كيف
متى سننتصر على الحوثي؟
فشلت المعركة ضد الحوثي في لحظتها الاولى في شهورها الاولى حينما تحررت مناطق الجنوب وبدلا من ان تكون نقطة
حوار ظريف: اليمن وحرب الخليج
أجرى جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني، هجمة إعلامية في الولايات المتحدة يسوّقُ لسياسة بلاده، مستغلاً
الغريم لاتاخذ شهادته .. استقصاء سياسي بالقطارة !
باعتبارها احدي ادوات القوه الناعمه اللاخلاقه فاجأتنا قناة الجزيزه بشريط عن شخصيه لها في وجدان الشعب اليمني
سينتصر "بنا" لتاريخه وبتاريخه الوطني
كنت كلما أصل إلى مفترق "يريم" قادماً من صنعاء في طريقي إلى عدن أتوقف في المفترق لأقرر أي الطريقين
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

محكمة مصرية تقضي بحبس أبوتريكة سنة لهذا السبب

الاثنين 12 نوفمبر 2018 07:20 مساءً الحدث -وكالات

قضت محكمة جنح التهرب الضريبي المصرية بحبس لاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق "محمد أبوتريكة" سنة وكفالة 20 ألف جنيه (1.116 دولار) بتهمة التهرب من دفع 800 ألف جنيه (44.6464 دولار) ضرائب مستحقة، قيمة الإعلانات لشركة مياه غازية.

كان النائب العام المصري "نبيل أحمد صادق" قد وافق على قرار نيابة التهرب الضريبي بإحالة "أبوتريكة" إلى المحاكمة لاتهامه بالتهرب الضريبي خلال الفترة من عام 2008 إلى 2009.

ويعد "أبوتريكة" أحد أكثر اللاعبين العرب شعبية في مصر والبلدان العربية بسبب ما يعرف عنه من أخلاقه ومواقفه الإنسانية، غير أنه لم يعد مصر منذ سنوات عقب خروجه وسط أحاديث عن منعه أو توعده بإلقاء القبض عليه حال عودته، بسبب معارضته عددا من مواقف الرئيس الحالي "عبدالفتاح السيسي".

ويتهم النظام الحالي "أبوتريكة" بالولاء لجماعة "الإخوان المسلمون" (المعارضة)، لكنه لم يقدم دليلا ملموسا على ذلك، ويكتفي بتكرار رصد المواقف التي أيد خلالها "أبوتريكة" مرشحهم الرئاسي الرئيس الأسبق "محمد مرسي"، معتبرا أن ذلك دليل على انتمائه إليهم.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها