ثقافة وفنون
Google+
مقالات الرأي
قرارات هادي المضادة للتحالف وأخطر لغم سلالي في اليمن
قرارات هادي الحكومية هي رد بالرفض لكل ما قاله له الأمير خالد بن سلمان في زيارته الأخيرة.   هادي يقول
من ينتظر هادي؟
عندما غرّد طارق صالح، نجل شقيق الرئيس الراحل، عن مرض هادي قام الأخير ووضع كاميرا أمامه ثم تحدَّث إلى شعبه.
وحدة التراب الوطني قبل كل شيء
بالقدر الذي يستحق الإحترام والمؤازرة الشعبية، السياسيون الأعزاء الذين برزوا مؤخرا وهم يصدعون بالرأي الذي
محمد الحوثي يعلق على بيان الإمارات حول غاراتها الجوية في عدن
أين سفراؤك اليوم يا هادي؟البلاد تعاني سكرات الموتوهم صامتون مثل أصنام!.. عدا سفيرٍ واحد تقريبا! أين سفراؤك
تكر الحوثيون لجنة جديدة لم يسبقهم إليها أحد
لجنة حصر واستلام ممتلكات الخونة! وحارس قضائي لممتلكات الخونة! رئيس لجنة حصر واستلام ممتلكات الخونة، الذي هو
ما هي مُفاجأة “أنصار الله” الحوثيّة المُقبلة؟
تتوالى المُفاجآت الصّادمة، وغير السارّة، للولايات المتحدة الأمريكيّة وحُلفائها في الجزيرة العربيّة
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

شاعرة يمنية تفاجئ الجميع بـ"أبجدية امرأة في الحب إلى رجل يقرأني الآن" والدكتور المقالح يطلق عليها هذا الوصف

الاثنين 29 أكتوبر 2018 12:23 صباحاً الحدث - متابعات

صدر للشاعرة اليمنية الدكتورة أحلام الدميني الديوان الشعري الأول" أبجدية امرأة في الحب.. إلى رجل يقرأني الآن"..

ويحتوي الديوان على 74 ومضة شعرية، و 124 قصيدة ما بين عمودية وتفعيلية ونثرية وحجم الديوان من القطع المتوسط، في 256 صفحة.

وقدم للديوان كلًا من الدكتور عبد العزيز المقالح، والمفكر عبد الباري طاهر، والناقد الأدبي الدكتور قائد غيلان، وحمل غلافه لوحة للفنان التشكيلي اليمني ردفان المحمدي، كما حوى لوحتين في داخله للفنان التشكيلي اليمني محمد شنب.

ووصفها الدكتور المقالح بأنها شاعرة مبدعة تفتخر بها اليمن..

ويتسم" أبجدية امرأة في الحب.. إلى رجل يقرأني الآن"، بأنه حصيلة شعرية ابداعية للشاعرة وخلاصة لجهد خمس سنوات، ويعد إضافة جديدة للمكتبة الأدبية اليمنية.

وعبرت الدميني عن شكرها وعرفانها لرجل الأعمال يحيى الحباري الذي تكفل بطباعة الديوان.

 
 
 

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها