حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
بين جسرين!
  مرَّة كنتُ في بغداد في نهاية التسعينيات من القرن الماضي…شاركتُ في صباحيات وأماسٍ شعرية في
معادلة_معصوبة
بعض المناطقيين في الجنوب غالبا مايتهمون "فتحي بن لزرق" وقطاع واسع من الجنوبيين انهم ضد الجنوب .وحينما تسأل كيف
متى سننتصر على الحوثي؟
فشلت المعركة ضد الحوثي في لحظتها الاولى في شهورها الاولى حينما تحررت مناطق الجنوب وبدلا من ان تكون نقطة
حوار ظريف: اليمن وحرب الخليج
أجرى جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني، هجمة إعلامية في الولايات المتحدة يسوّقُ لسياسة بلاده، مستغلاً
الغريم لاتاخذ شهادته .. استقصاء سياسي بالقطارة !
باعتبارها احدي ادوات القوه الناعمه اللاخلاقه فاجأتنا قناة الجزيزه بشريط عن شخصيه لها في وجدان الشعب اليمني
سينتصر "بنا" لتاريخه وبتاريخه الوطني
كنت كلما أصل إلى مفترق "يريم" قادماً من صنعاء في طريقي إلى عدن أتوقف في المفترق لأقرر أي الطريقين
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

منظمة: 19 انتهاكاً ضد الحريات الإعلامية في اليمن خلال شهرين

الثلاثاء 29 مايو 2018 01:45 مساءً الحدث - صنعاء

سجل «مرصد الحريات الإعلامية في اليمن»، وهو منظمة مدنية غير حكومية، 19 انتهاكا ضد الحريات الإعلامية في اليمن خلال شهري مارس (آذار) وأبريل (نيسان) الماضيين

تنوعت بين حالات قتل وإصابة واختطاف واعتداء وتهديد واستهداف مؤسسات إعلامية. وعبر «المرصد» في تقريره الحديث عن أسفه «لاستمرار هذا الوضع ضد الحريات الإعلامية منذ أكثر من 3 أعوام»، قائلا إن الانتهاكات تتصاعد أكثر مع الاستهداف المتعمد وقتل الصحافيين اليمنيين، حيث قتل 3 صحافيين خلال شهري مارس وأبريل، وجرح عدد آخر.

ووفقا للتقرير، توزعت «الانتهاكات خلال الشهرين الماضيين بين 3 حالات قتل، و3 حالات إصابة، وحالة اختطاف، و3 حالات اعتداء، و4 حالات اعتقال، وحالة تهديد، و4 حالات اقتحام منازل إعلاميين ومؤسسة إعلامية».

وذكر التقرير أن «جماعة الحوثي لا تزال تتصدر قائمة الانتهاكات بحق الصحافيين والحريات الإعلامية في اليمن، فقد سجل التقرير 7 انتهاكات قامت بها جماعة الحوثي، و4 انتهاكات مارسها مجهولون».

كما عبر المرصد عن «استيائه للوضع الصعب الذي وصلت إليه بعض القنوات الفضائية ونتج عنه إغلاق قناة (صنعاء) الفضائية وقناة (رشد) الفضائية». وطالب المرصد الجهات الحكومية بدعم القنوات والوقوف إلى جانبها حتى تستقر الأوضاع في ظل الحرب الدائرة في اليمن.

 

ورصد القرير خلال شهري مارس وأبريل الماضيين «6 حالات انتهاك ضد الحريات الإعلامية في مدينة عدن، و4 حالات انتهاك في مدينة البيضاء، و3 حالات انتهاك في العاصمة صنعاء، وحالتي انتهاك في كل من محافظة تعز والحديدة،

بينما توزعت بقية الانتهاكات في الضالع وإب». وأكد التقرير أن «الحريات الإعلامية في اليمن لا تزال تدفع ثمنا باهظا؛ إذ احتلت مراتب متقدمة بين الدول الأكثر انتهاكا لحرية الصحافة، وفي عام 2018 احتلت المرتبة 167 بين الدول الأكثر انتهاكات وفقا لتقرير الأمم المتحدة في (اليوم العالمي للصحافة)».

 

وجدد مرصد الحريات الإعلامية في اليمن مطالبته «المنظمات الدولية المعنية بالحقوق والحريات والمنظمات المتخصصة بالإعلام وكل أحرار العالم، بالضغط لوقف عمليات القتل والانتهاكات للصحافيين اليمنيين والإفراج عن المعتقلين في السجون».



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها