الحدث المحلية
Google+
مقالات الرأي
الحوثي يعرقل والعالم يحذر
رغم الجهود الدولية المتواصلة منذ توقيع اتفاق استوكهولم، إلا أن ميليشيات الحوثي الإيرانية مستمرة في خروقاتها
إئتلاف الضرورة .. الحامل السياسي وتدهور الخطاب
مع تطاول الازمة اليمنية ودخولها العام الخامس منذ أن سيطرت المليشيات الحوثية على صنعاء وانقلبت على الشرعية
حجور مقبرة الإمامة
ها قد بالغتم وجُرتم في استخدام العنف ضد حجور، بل فجرتم فجور الأعداء اللدودين أعداء الإنسانية، مارستم الحقد
إيران تحاور السعودية بلغة صواريخ الحوثي؟
الحوثيون يسيطرون على صنعاء ويحبسون أنفاس الناس فيها منذ أربع سنوات ونصف سنة. هدفهم واضح كلّ الوضوح. إنه
النّاتو العربي يحتضِر في غرفة العِناية المُركّزة
لى صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكيّة لكيّ تُخبِرنا في تقريرٍ لها، أنّ مشروع إدارة الرئيس دونالد
اتفاقية ستوكهولم ...هل ستبقى مشاورات بلا نهاية !!
هل ستبقى مشاورات بلا نهاية !! أم سترسو على شاطئ الثقة والالتزام؟   مع متابعتنا لاخر المستجدات في
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

عضو اللجنة الثورية العليا محمد المقالح يقول ان سلطة الحوثيين لصوص

الجمعة 04 مايو 2018 01:04 صباحاً الحدث - يمن برس

اتهم محمد المقالح، عضو اللجنة الثورية العليا، التابعة للحوثيين، سلطة الأمر الواقع “الحوثية”، في صنعاء بالوقوف وراء السوق السوداء، بل وامتلاكها.

وأضاف في تعليقه على استمرار أزمة الغاز المنزلي، “إن سلطة صنعاء تميز بين مواطنيها في سعر الغاز، لافتا إلى أن هناك من يشتري بثلاثة ألف ريال بعد أن ينتظر لأكثر من أسبوع، بينما في السوق السوداء، يبيعها من أسماهم “أولياء الله”، في إشارة إلى جماعة الحوثي، بمبالغ تصل إلى 6 ألف ريال، بينما يمر الباعة إلى الحارات يبيعوا الاسطوانة بأربعة ألف ريال”.

واتهم المقالح بشكل ضمني سلطة الحوثي، بالفساد وتجاوز القوانين من خلال السماح لعقال الحارات برفع أسعار الغاز المنزلي، وكذا من خلال السماح للسوق السوداء ببيع الغاز خارج السعر الرسمي علنا ودون أي موقف من الدولة، معقبا بالقول: “لصوص والسلام”.

وأضاف عضو ثورية الحوثيين: “السوق السوداء في العالم سرية وبعيدا عن أعين الدولة وسعر السلعة في السوق السوداء ناقص على سعرها الرسمي بالنصف تقريبا، وفي اليمن الأمر مختلف حيث السوق السوداء علنية وعيني عينك ومحطة بيضاء جنبها سوداء وبزيادة على سعر الدولة بالنصف تقريبا، ما يعني أن صاحب السلطة السوداء هو نفسه صاحب السوق أو ابن عمه”.

الجدير بالذكر أن العاصمة صنعاء وبقية المحافظات الخاضعة لسيطرة الحوثيين لا تزال تعاني من أزمة خانقة في الغاز المنزلي، وسط انتعاش السوق السوداء، لصالح قيادات جماعة الحوثي.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها