أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
حاشية على ادعاءات الميسري
نحو إحقاق الحق وتوثيق اللحظة، لا بد من الاتفاق، إزاء الأزمة اليمنية، على حسن مقاصد التحالف العربي بقيادة
هائل سلام إذا يدك تحت الحجر اسحبها ببصر
في السياق، يقول المثل الشعبي: "إذا يدك تحت الحجر أسحبها ببصر". قبل ان يستدعي هادي العربية السعودية الى
روحاني حمامة سلام!
 السؤال في غاية البساطة. إذا كانت إيران لا تبحث عن أي توتر في المنطقة، على حدّ تعبير رئيس الجمهورية فيها حسن
سقطرى أزمة وأنتهت
لقد ساد العقل، وتذكرنا جميعنا القربى، وعادت إلى حالتها الطبيعية سقطرى. لقد انتهت أزمة الجزيرة التي شغلتنا
الشرعية وفض الشراكة مع الإمارات
الرئاسة وبعض حلفائها أصدرت بياناً يمثل تصعيداً حاداً مع الإمارات. يمثل الإصلاح، مؤتمر هادي، حراك هادي،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

نساء يمنيات يوجهن رسالة للمبعوث الأممي الجديد.... النساء أكثر الفئات تضرراً من الحرب في اليمن

الأحد 11 مارس 2018 11:51 مساءً الحدث - صنعاء

وجهت قيادات نسوية يمنية رسالة مفتوحة للمبعوث الأممي الجديد تضمنت عشر نقاط طالبن بتنفيذها من أجل تحقيق السلام في اليمن.

 

وحسب الرسالة التي جاءت بمناسبة يوم المرأة العالمي وتم تصميمها في مقطع مصور عرض تعريف النساء للسلام الذي يأملن تحقيقه وبثها موقع أصوات نسائية يمنية فقد طالبت القيادات النسوية بالعمل الفوري والجاد على وقف العمليات القتالية وفتح الممرات الآمنة للإغاثة الإنسانية وفتح كافة المطارات بما في ذلك مطار صنعاء والسماح بتسيير رحلات الطائرات المدنية.

 

وطالبن برفع الحصار عن مدينة تعز والعودة إلى الحوار والمفاوضات السلمية بمشاركة الجميع ودعم استمرار الخدمات الصحية والتعليمية وتحييدها عن الصراع وتثبيت عملية صرف الرواتب لكافة الموظفين الحكوميين في أنحاء البلاد ودعم عملية الإفراج عن المعتقلين.

 

كما تضمنت الرسالة النسائية بإيجاد آليات فاعلة لوقف تجنيد الأطفال ومناقشة حل عادل للقضية الجنوبية ومناقشة العدالة الإنتقالية وضمان استجابتها للنوع الإجتماعي.

 

واختتمت الرسالة بالمطالبة بنزع سلاح المليشيات والمجموعات المسلحة وإخراج مخازن السلاح والمعسكرات من المدن والمناطق المأهولة بالسكان.

 

وتشهد اليمن حرباً طاحنة منذ أكثر من أربع سنوات تسببت في مقتل آلاف اليمنيين وأدت إلى تدهور الأوضاع الإنسانية وانتشار الأوبئة بشكل غير مسبوق، وحسب ما ورد في المقطع المصور الذي تضمن الرسالة النسوية فإن عدد النساء اللاتي قتلن وجرحن خلال هذه الحرب بلغ 2447 امرأة، وأن نسبة النزوح من النساء تبلغ 76% من عدد النازحين الذي تجاوز مليوني نازح.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها