أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

صحيفة الإتحاد الإماراتية : إستغاثة حوثية أخيرة قبل السقوط

الأربعاء 10 يناير 2018 02:31 مساءً الحدث - متابعات

أكدت صحيفة الإتحاد الإماراتية أنه لم يعد أمام ميليشيات الحوثي الإيرانية  من خيار سوى الاستسلام أو الانتحار . 

وقالت الصحيفة في إفتتاحيتها اليوم، أن الشرعية اليمنية المدعومة من التحالف العربي تتقدم بسرعة كبيرة على كل الجبهات، وقد عقدت العزم على أن الحسم العسكري هو الطريق الأوحد لاقتلاع هذا السرطان واستئصاله من اليمن. 

وأوضحت  الصحيفة بأن معركة الحديدة الدائرة حالياً فاصلة تماماً في إنهاء الأزمة اليمنية واستعادة الشرعية، وقالت  "بالأمس تبين للعالم كله أن ميليشيات الشر تلفظ أنفاسها الأخيرة عندما هددت بوقف الملاحة في البحر الأحمر إذا استمر تقدم الشرعية والتحالف العربي لتحرير الحديدة بالكامل" . 

وأشارت الصحيفة إلى أن العالم فهم الرسالة تماماً بأنها ليست عربدة إيرانية فحسب. بل هي استغاثة حوثية أخيرة قبل السقوط النهائي .. مضيفة أن الحوثيين لا يستطيعون مهما فعلوا وقف الملاحة في البحر الأحمر أو مضيق باب المندب، لأن ذلك يعني أنهم يعلنون الحرب على العالم كله، فتهديد ميليشيات الشر بوقف الملاحة في البحر الأحمر لا قيمة له، وهو يشبه تماماً صواريخ العجز التي تطلقها هذه الميليشيات المنهارة على الأراضي السعودية.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها