أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
رسالة إلى أهل اليمن
ليست مجرد مقارنة يا أهل اليمن، إنما هي حقيقة سجلها التاريخ وينصت لها المؤرخون ويفهمها العقلاء، ويدركها أصحاب
حاشية على ادعاءات الميسري
نحو إحقاق الحق وتوثيق اللحظة، لا بد من الاتفاق، إزاء الأزمة اليمنية، على حسن مقاصد التحالف العربي بقيادة
هائل سلام إذا يدك تحت الحجر اسحبها ببصر
في السياق، يقول المثل الشعبي: "إذا يدك تحت الحجر أسحبها ببصر". قبل ان يستدعي هادي العربية السعودية الى
روحاني حمامة سلام!
 السؤال في غاية البساطة. إذا كانت إيران لا تبحث عن أي توتر في المنطقة، على حدّ تعبير رئيس الجمهورية فيها حسن
سقطرى أزمة وأنتهت
لقد ساد العقل، وتذكرنا جميعنا القربى، وعادت إلى حالتها الطبيعية سقطرى. لقد انتهت أزمة الجزيرة التي شغلتنا
الشرعية وفض الشراكة مع الإمارات
الرئاسة وبعض حلفائها أصدرت بياناً يمثل تصعيداً حاداً مع الإمارات. يمثل الإصلاح، مؤتمر هادي، حراك هادي،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

يونيسيف: أكثر من 11 مليون طفل يمني بحاجة ماسة للمساعدة

الاثنين 27 نوفمبر 2017 08:57 صباحاً الحدث - صنعاء

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"، اليوم الأحد، إن أكثر من 11 مليون طفل يمني، في حاجة ماسة للمساعدة الإنسانية.

وأوضح المدير الإقليمي لليونيسيف في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خيرت كابالاري، خلال مؤتمر صحفي اليوم في العاصمة الأردنية عمان، إن "أكثر من 11 مليون طفل يمني (نحو 40% من السكان) هم اليوم في حاجة ماسة للمساعدة الإنسانية بسبب الصراع".

وأضاف كابالاري، وفقاً لبيان نشره موقع المنظمة، على شبكة الإنترنت، أن "اليمن يعاني من أعلى مستويات سوء التغذية" في العالم.

وأشار المسؤول الأممي إلى أن "الحرب في اليمن هي للأسف حرب على الأطفال"، لافتاً إلى مقتل وإصابة ما يقرب من 5 آلاف طفل خلال السنتين ونصف السنة الأخيرة.

وأضاف أن آلاف المدارس والمرافق الصحية تضررت أو دمرت تماما، فيما يعاني مليوني طفل في البلاد من سوء التغذية الحاد.

وقال إن "هناك حاجة إلى المزيد من الإمدادات الإنسانية، منوهاً بأن "السفن في طريقها إلى ميناء الحديدة (غرب) تحمل الأدوية الجاهزة للاستخدام لمساعدة الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية".

ووصلت، في وقت سابق اليوم، أولى السفن التجارية إلى ميناء مدينة الحديدة، منذ 20 يومياً من الحظر الذي فرضه التحالف العربي، على خلفية استهداف الرياض بصاروخ باليستي أطلقه الحوثيون.

ويشهد اليمن، منذ خريف 2014، حرباً بين القوات الموالية لحكومة الرئيس عبدربه منصور هادي ومسلحي جماعة الحوثي، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى، خلّفت أوضاعًا إنسانية وصحية صعبة، فضلًا عن تدهور اقتصادي حاد.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها