أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
ما يصحش كذه.. أضحكتم العالم علينا
سألني احدهم هذا المساء مارايك بالحملة المفاجئة التي شنها المطبخ الإعلامي للمجلس الانتقالي على الرئيس هادي
نحو حركة وطنية لمنع تقسيم اليمن
يبدو أن الدول الإقليمية التي تتحكم بالمشهد اليمني وعلى رأسها السعودية والإمارات وإيران باتت قاب قوسين أو
روحنا من الزيدية بلا سيف ولا جنبية!
" روحنا من الزيدية بلا سيف ولا جنبية" .  كنت أردد هذا "المهجل " الذي حفظته منذ الصغر حينما جاء إلى دارنا في
من الذي يعرقل بواخر النفط في الحديدة؟
حبل الكذب قصير .. ومن تغدى بكذبة ما تعشى بها.أكثر من 35 يوما وبواخر وقود البنزين والديزل لم يسمح لها بتفريغ
هذه المعلومات على مسئوليتي الشخصية
مفاوضات جدة وصلت بين الحكومة والمجلس الانتقالي وصلت إلى طريق مسدود وتقريبا أنها انتهت على الأقل من الجانب
أخيراً انتهت الحرب.. لكن اليمن يدخل عصر المستعمرات
    في عام 2015 بلغ الحوثيون أعلى مستويات قوتهم، وامتلكوا المقاتلات الحربية، لدرجة أنهم كانوا يحركون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

صحيفة إماراتية: الحسم في اليمن اقترب ومشروع الانقلاب يوشك على الاندحار

صورة لضحايا الحرب في اليمن طفل
الجمعة 17 نوفمبر 2017 05:53 مساءً الحدث - متابعات

أكد صحيفة “البيان الإماراتية ” أن هناك مؤشّر على قرب الحسم واندحار مشروع الانقلاب، حيث أرسلت الشرعية تعزيزات عسكرية جديدة إلى شرقي صنعاء للسيطرة على مدخلها الشرقي.

ودفعت الشرعية بتعزيزات عسكرية جديدة تضم الآلاف من المقاتلين إلى شرقي صنعاء، استعداداً للسيطرة على المدخل الشرقي للمدينة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر عسكرية قولها إن إن قوات الشرعية المدعومة من التحالف، حشدت الآلاف من الجنود في مديرية نهم شرقي صنعاء استعداداً للتقدم نحو المدخل الشرقي للعاصمة.

وبحسب المصادر لـ”البيان” فإن ضباطاً من التحالف العربي يشاركون في وضع ترتيبات الهجوم الكبير الذي سيشكل أول تقدم فعلي لهذه القوات في الجبهة منذ ما يزيد على عام، إذ تخطط قوات الشرعية للسيطرة على منطقة نقيل بن غيلان التي تعد أصعب المناطق قبل الوصول إلى مشارف العاصمة.

وأضحت المصادر أن التعزيزات العسكرية تضم مدفعية ثقيلة وعربات مدرعة على أن يتولى طيران التحالف مهمة توفير الغطاء الجوي للهجوم.

وتستمر المعارك بإسناد جوي كثيف من طائرات التحالف العربي على عدة محاور من جبهة نهم بين الجيش الوطني وميليشيا الانقلاب، تمّ خلالها القبض على قيادي ميداني حوثي يدعى أبو كرار الكحلاني وأربعة من مرافقيه أثناء نقلهم كميات من الأسلحة والذخائر إلى مواقع الميليشيا.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها