أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

ولد الشيخ في الرياض لعرض "مبادرة إنسانية" وإحياء السلام

السبت 21 أكتوبر 2017 12:37 مساءً الحدث - صنعاء

وصل المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، الجمعة، إلى العاصمة السعودية الرياض، في زيارة لعرض "مبادرة إنسانية" على الحكومة الشرعية اليمنية وسفراء الدول الخمس الكبرى لإحياء المشاورات.

وقالت مصادر حكومية يمنية، في تصريحات لوكالة "الأناضول"، إن الزيارة تأتي في إطار جولة جديدة لإحياء مشاورات السلام المتعثرة منذ أكثر من عام، مشيرةً إلى أن ولد الشيخ التقى وزير الخارجية اليمني، عبد الملك المخلافي.

من جانبه قال المخلافي، في تدوينة عبر "تويتر"، إنه التقى ولد الشيخ في إطار زيارته التي يلتقي فيها الأخير، السبت، الرئيس عبد ربه منصور هادي، لتحريك عملية السلام؛ "بسبب إصرار الانقلابيين على خيار الحرب"، في إشارة لمليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع، علي عبد الله صالح.

ولم يكشف المسؤول اليمني عن أي تفاصيل حول الأفكار التي يحملها المبعوث الأممي الذي أعلن، الأسبوع الماضي، أنه "بصدد مناقشة اقتراح يتضمن مبادرة إنسانية لإعادة بناء الثقة والخطوات اللازمة لإعادة طرفي النزاع اليمني إلى طاولة المفاوضات".

يأتي ذلك عقب تعثّر مشاورات السلام منذ رفع مشاورات الكويت، في أغسطس 2016.

وذكر ولد الشيخ، في إحاطة بشأن اليمن في الدورة المفتوحة لمجلس الأمن الدولي، أنه سيناقش تفاصيل الاقتراح مع الحكومة اليمنية وتحالف "الحوثي وصالح"، لافتاً إلى أن الأخير التزم بالمشاركة في مناقشة أخرى بشأن تفاصيل الاقتراح.

وتشمل المبادرة الإنسانية الجديدة أفكاراً لحل 5 ملفات إنسانية؛ على رأسها ميناء الحديدة، ومطار صنعاء الدولي، وأزمة مرتبات موظفي الدولة، والمعتقلون والأسرى، بالإضافة إلى حصار الحوثيين لمدينة تعز.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها