أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

حكم حوثي بسجن أكبر مسؤول من حزب “صالح” في صنعاء

الأحد 15 أكتوبر 2017 08:40 صباحاً الحدث - صنعاء

العربية:

أصدرت ميليشيات الحوثي حكماً قضائياً عبر إحدى المحاكم الخاضعة لسيطرتها يقضي بإدانة وسجن المسؤول التنفيذي الأول في العاصمة #صنعاء من حزب شريكها الأساسي في الانقلاب الرئيس المخلوع علي عبدالله #صالح.

وقضى الحكم الصادر من محكمة الأموال العامة الخاضعة لسيطرة #الحوثيين بإدانة وحبس أمين عام المجلس المحلي بأمانة العاصمة صنعاء أمين جمعان، وهو المسؤول التنفيذي الأول في العاصمة، ومن القيادات البارزة في حزب صالح.

ونشرت قيادات حوثية، السبت، وثيقة من #الحكم الذي صدر العام الماضي وطالبت بتنفيذه، ضمن تصعيدها المستمر ضد قيادات حزب المخلوع صالح، وباستحداث طريقة جديدة عبر أحكام قضائية للنيل منهم وبتهم مختلفة.

 

وذكرت مصادر مقربة من أمين عام محلي في صنعاء أن إطلاق الحوثيين لهذا الحكم ومطالبتهم بتنفيذه في هذا الوقت كان بدافع الانتقام من أمين جمعان (نائب أمين العاصمة ومسؤولها الأول حالياً لعدم وجود أمين لها) بعد إلغائه مؤخراً قراراً حوثياً يقضي بإقالة مدير المنطقة التعليمية في مديرية معين، خالد الأشبط، الذي هاجم ميليشيات الحوثي، ودعا إلى استمرار إضراب المعلمين المحتجين على رواتبهم المنهوبة منذ عام.

وأفادت المصادر أن ما ورد في حكم الحوثيين من اتهامات بالفساد غير صحيح، وهي مجرد مخالفة بالإجراءات وتم إيضاحها للمحكمة لكنها تجاهلتها، كذلك أصدرت حكماً بالحبس مدة سنة مع وقف التنفيذ.

وجاء في الحكم أن أمين جمعان، ومدير عام مكتب التربية والتعليم في أمانة العاصمة وهو قيادي بارز أيضاً في حزب المؤتمر الشعبي، محمد الفضلي، قد نهبا مليونا و240 ألف دولار، وذلك بإرساء مناقصة شراء 2000 جهاز كمبيوتر لمدارس أمانة العاصمة من المؤسسة الاقتصادية بالمبلغ السابق.

وقضى الحكم بإدانة المتهمين، ومعاقبتهما بالحبس مدة سنة لكل منهما.

يشار إلى أن القيادي في حزب المخلوع صالح، وأمين عام المجلس المحلي بالعاصمة صنعاء، يشغل هذا المنصب منذ إجراء آخر #انتخابات للمجالس المحلية في اليمن عام 2007، ويعمل حالياً إلى جانب منصبه قائماً بأعمال أمين العاصمة صنعاء، نظراً لشغور المنصب جراء استمرار تنازع طرفي #الانقلاب على الاستحواذ عليه.





شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها