أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
مشهد أشبه بكائن خرافي
تخلي الحوثيين عن تحالفهم مع صالح مؤشر هام على أن قراءتهم لترتيبات الحل السلمي تسير بخطى جادة هذه المرة. إنتهت
هل يمضي التحالف في دعم الانفصال؟
يبدو أن أبو ظبي بدعم من الرياض تمضي دون أي اكتراث في خطتها لتفكيك اليمن، عبر تكريس سلطة موازية في المحافظات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

منظمة الصحة العالمية: وفيات الكوليرا في اليمن بلغ 1889 حالة

الجمعة 28 يوليو 2017 11:33 مساءً الحدث - صنعاء

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، أن عدد ضحايا وباء الكوليرا في اليمن ارتفع إلى 1889 حالة وفاة، وذلك منذ بدء تفشي المرض في 27 أبريل/نيسان الماضي.

وأوضحت المنظمة في تقرير لها، أوردته وكالة الأناضول، أن حالات الوفاة سجلت في 21 محافظة يمنية من أصل 22 ينتشر فيها المرض، وذلك بزيادة 4 حالات فقط عن الأرقام المعلنة، الخميس.

وما تزال محافظة حجة، شمال غربي اليمن، أكثر المناطق المنكوبة، بتسجيل 358 حالة وفاة.

وتأتي محافظة إب (وسط)، في المرتبة الثانية بأعداد الضحايا، إذ سجلت 240 حالة وفاة، تليها محافظة الحديدة (غرب) بواقع 222 حالة وفاة.

ولفت التقرير إلى تسجيل 40 ألف حالة جديدة يتوقع إصابتها بالوباء، خلال الأسبوع الماضي، ما رفع العدد الاجمالي لحالات الإصابة إلى 414 ألفًا و548 حالة.

ووفقا للتقرير، فقد تماثل للشفاء من إجمالي الحالات التراكمية المصابة، 401 ألف و123 حالة، فيما بلغ عدد الحالات المؤكدة مختبريا أنها مصابة بوباء الكوليرا، 678 حالة فقط .

ومع مرور 3 أشهر من تفشي المرض، سجلت جميع المحافظات اليمنية حالات وفاة، باستثناء محافظة حضرموت التي اكتشف فيها 7 حالات إصابة فقط، فيما ظلت محافظة أرخبيل سقطرى، خالية تمامًا من تسجيل أي إصابات.

وتقول منظمات دولية، إن موجة الكوليرا التي شهدها اليمن هي الأسوأ في العالم، وأن العدد المسجل سنوياً للمصابين بالكوليرا في اليمن هو الأعلى بالتاريخ.

و”الكوليرا” مرض يسبب إسهالاً حادًا يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات إذا لم يلتق العلاج، والأطفال، الذين يعانون من سوء التغذية، وتقل أعمارهم عن 5 سنوات، معرضون بشكل خاص لخطر الإصابة بالمرض.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها