أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
مأزق «المجلس الانتقالي» في ضوء أحداث عدن
بداية يحسن القول إن «المجلس الانتقالي الجنوبي» الذي دخلت قواته في معارك مع قوات الحكومة اليمنية في عدن
إلى الذين فقدوا ذاكرتهم!
لم تقتحم 11 فبراير مدينة عمران ولا هي التي أسقطت صنعاء وخنقت تعز وما تزال وأحرقت عدن والبيضاء بالسلاحهل تنكرون
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم!
استثناء اليمنيين المغتربين ليس نهاية العالم! بصراحة.. هذه مسؤولية الرئيس هادي ونائبه لذلك ، ليس لنا إلاّ أن
من وراء مسلحي عدن ؟
مع بوادر هزيمة المتمردين الحوثيين في العاصمة اليمنية، صنعاء، اندلعت المعارك في العاصمة المؤقتة عدن. وافتعال
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

عاجل : انفجار الوضع في عدن واشتباكات منذ الصباع وحالة رعب

الخميس 13 أبريل 2017 11:51 صباحاً الحدث - صنعاء

قال مصدر امني ان الاشتباكات التي اندلعت صباح يوم الخميس بخور مكسر كانت بين قوة أمنية ومسلحين من مقاومة الخور . وبحسب المصدر  اندلعت الاشتباكات عقب اعتقال قوة أمنية لأحد الأشخاص من حي الأحمدي ويدعى محمد قاسم العربي قبل أسبوع . واسفرت الاشتباكات حتى لحظة كتابة الخبر عن سقوط 3 جرحى من افراد إدارة الأمن في حين لم تتوفر معلومات عن سقوط ضحايا من الجهة المقابلة . وبدأت الاشتباكات بمحيط مقر إدارة الأمن لكنها توسعت لاحقا إلى حي الأحمدي والسعادة وصولا إلى طريق ساحل أبي ونقل مراسل هنا عدن ان اشتباكات عنيفه اندلعت في ساحل أبين بين اصحاب عبد الدايم واصحاب سليمان الزامكي على خلفية اقتحام منزل احد شباب السعادة واختطافه من قبل عناصر عبدالدايم. كما تم قطع خطوط وتفرعات مدينة خور مكسر

هنا عدن - الحدث


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها