أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
" ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلاً"
كان رأيي ، وسيظل ، هو أن تقسيم الجنوب إلى إقليمين يستحضر تاريخاً من الانقسامات وإعادة إنتاج الهويات بصيغة
الإمامة وتمزيق اليمن!
بماذا تتوحد الشعوب أو تتمزق؟تتوحد بالمواطنة المتساوية واحترام القانونوتتمزق بالتمييز العنصري والمذهبي
عامان على اختطاف محمد قحطان
 منذ عامين اقدمت مليشيات الانقلاب على اختطاف الاخ والصديق محمد قحطان ، وأخفته ، ولم تمكن أسرته أو أولاده من
تفكيك المساحة الرمادية
ندي الكثير أقوله بمناسبة الحملة الشرسة ضد الناشطتين رضية المتوكل وسماء الهمداني. أول شي احب أوضحه اني لم
وقاحة سياسية
أن يكون القادة العرب على مرمى رمش عين من القدس، بؤبؤ عين العرب والمسلمين، فهذا أمر له دلالاته. وأن يكونوا
أيها العرب: لا تحلموا بالحرية!
هل كانت الثورات الشعبية أسهل بكثير في الماضي؟ هل كانت الشعوب تأخذ حقوقها بأيديها، والآن أصبحت بلا حول ولا قوة
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

اليونيسيف تحذر من توقف تعليم 4 ملايين طفل يمني

الخميس 13 أبريل 2017 11:42 صباحاً الحدث - صنعاء

حذرت ممثلة منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسف» في اليمن، مريتشل ريلانيو من أن العملية التعليمية لما يزيد عن 4 ملايين طفل يمني باتت على المحك، بسبب توقف دفع رواتب المعلمين في 13 من أصل 22 محافظة يمنية، كما حذرت من تعرض الأولاد لخطر التجنيد والفتيات لخطر الزواج المبكر. 

 

وأضافت المسؤولة الأممية، في مؤتمر صحفي "أن هؤلاء الأطفال يتلقون تعليماً أقل أو لا يحصلون على أي تعليم مطلقا، ما يعني أنهم لن يكونوا قادرين على إتمام المنهج لهذا العام الدراسي".

 

 وأوضحت أن المحافظات التي توقفت فيها رواتب المعلمين هي إب  وأمانة العاصمة ومحافظة صنعاء، وعمران، وصعدة والجوف، والمحويت، وحجة، والبيضاء، وذمار، وريمة ، والحديدة ، وتعز. وأغلب هذه المحافظات خاضعة لسيطرة ميليشيات صالح والحوثي الانقلابية.

 

وقالت ريلانيو إن "166,443 معلم ومعلمة في ال13 محافظة، أي قرابة 73٪ من إجمالي الكادر التعليمي في اليمن، بدون رواتب منذ ستة أشهر أكتوبر 2016- مارس 2017". 

 

وتوقفت رواتب موظفي الدولة منذ أن نقلت الحكومة الشرعية البنك المركزي من صنعاء إلى مدينة عدن، إثر اتهامات للحوثيين باستنزاف الاحتياطي الأجنبي، وتشترط الحكومة الشرعية أن يسلم الحوثيون إيرادات المحافظات الخاضعة لسيطرتهم، حتى توفّي هي بالتزاماتها. 

 

وأوضحت ممثلة يونيسف أن "13,146 مدرسة متضررة، أي حوالي 78٪ من إجمالي مدارس اليمن، والتي تستوعب ما لا يقل عن 4,5 ملیون طالب، أي نحو 78٪ من إجمالي عدد طلاب المدارس في الیمن".

 

وحذرت من أن "الأولاد يصبحون عرضة لخطر التجنيد من قبل الجماعات المسلحة، فيما تصبح الفتيات معرضات لخطر الزواج المبكر، في حال كانوا خارج المدرسة، ما يسبب عواقب على المدى البعيد".


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها