أخبار وتقارير
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

«الرمح الذهبي» تبدأ معركة حاسمة في تعز

الخميس 13 أبريل 2017 11:40 صباحاً الحدث - متابعات

البيان:

بدأت قوات عملية «الرمح الذهبي»، التي تتصدرها القوات المسلحة الإماراتية، بإسناد جوي من طيران التحالف العربي، اقتحام معسكر خالد بن الوليد الاستراتيجي في مديرية موزع بمحافظة تعز والتي تعتبر معركة حاسمة في تعز.

وأكدت مصادر أن الاشتباكات تجري في المنطقة الغربية للمعسكر، بالتزامن مع قصف جوي عنيف من طائرات التحالف والبوارج الحربية التي تساند القوات البرية.

وأكد مصدر في قوات الشرعية أن هذه المعارك تأتي تمهيداً لمعركة الحديدة، لكنّ الناطق باسم قوات التحالف أحمد عسيري استبعد تقدماً ســـريعاً باتجاه الحديدة، وقال: «يجب تأميـــن ظهرنا، والأولوية للمخا ثم الشمال، وليس من المقرر شن هجوم الآن على الحديدة».

واعترضت الدفاعات التابعة لقوات التحالف العربي 3 صواريخ باليستية أطلقتها الميليشيات الانقلابية باتجاه مديرية المخا، وتم تدميرها في الجو. وضبطت السلطات اليمنية شحنة أسلحة إيرانية كانت في طريقها إلى الانقلابيين.

ووفقاً لمصادر حكومية، ضبطت القوات الأمنية بمحافظة المهرة شرقي اليمن قارباً على متنه أسلحة مهربة، يرجح أنها إيرانية كانت في طريقها إلى الميليشيات الانقلابية.

وأكد رئيس الوزراء اليمني أحمد بن دغر أن لدى الحكومة أدلة بتورط إيران في دعم الانقلابيين، وشدد على أن إصرار هذه الميليشيات، ومن ورائها إيران، على عدم الإذعان والرضوخ للإرادة الشعبية والقرارات الدولية ومرجعيات الحل، هو انتحار ومقامرة بدماء اليمنيين.





شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها