الحدث العربي والدولي
Google+
مقالات الرأي
صنيع عسكري يتطور للتنافسية
تشهد دولة الإمارات، تقدماً ملحوظاً في مجال الصناعات العسكرية الدفاعية، بفضل الدعم الكبير الذي تقدمه قيادة
أعداء السلام في اليمن
شكل مؤتمر وارسو بحضور ممثلي أكثر من ستين دولة، صدمة كبيرة لإيران وميليشيا الحوثي في اليمن، وكشف عن الوجه
التحالف يقدّم أكبر جائزة للحوثي!
التحالف يقدّم أكبر جائزة للحوثي! أكرّر ..للحوثي وليس لإسرائيل سيستغل الحوثيون هذه الصورة لعشرين سنة على الأقل
أربعون عاماً خمينية
من يصدق أن أربعين عاماً على إيران، الفوضى لا تزال مستمرة، ومستمرة أخطارها على شعب إيران ودول المنطقة
كسر الانقلاب المهين لإرادة اليمنيين
  في هذا الوقت العصيب ، تجد النخب السياسية ، المعوّل عليها مواجهة التدمير البشع للدولة الذي تمارسه جماعة
القتال على الطعام في اليمن
قصف الحوثيون مخازن الغلال التي تطعم نحو ثلاثة ملايين إنسان يمني، كارثة كبيرة، بعد أن خزنت الحبوب من مساعدات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

موسكو توقف العمل بمذكرة الطيران مع واشنطن

الجمعة 07 أبريل 2017 11:40 صباحاً الحدث - صنعاء
الخارجية الروسية تعلن ايقاف العمل بالمذكرة مع أميركا لتفادي الحوادث وتوفير أمن الطيران خلال العمليات في سوريا، وتقول إن واشنطن "اتخذت قرار ضرب سوريا قبل احداث إدلب التي استخدمت كحجة لاستعراض القوة". وبكين تؤكد احترامها "اختيار الشعب السوري لقائده معلّنة إنها "لا تتدخل أبداً في الشؤون الداخلية للدول".
 
أعلنت الخارجية الروسية أن موسكو توقف العمل بالمذكرة مع اميركا لتفادي الحوادث وتوفير أمن الطيران خلال العمليات في سوريا.

وأعلنت المتحدثة بإسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن واشنطن "اتخذت قرار ضرب سوريا قبل أحداث إدلب التي استخدمت كحجة لاستعراض القوة".

وأضاف زاخاروفا  أن الضربات الأميركية على سوريا "عمل عدواني واضح ضد سيادة الدولة السورية"، مؤكدةّ أن  دمشق لم تستخدم الاسلحة الكيميائية في إدلب لسبب عدم وجوده أصلاً، وهو ما أكده الخبراء مراراً".
وفي وقت أعلنت فيه أن "الوجود العسكري الأميركي في سوريا غير شرعيّ"، أكدّت الخارجية أنّ الضربة الأميركية "عمل عدواني يخرق المواثيق والقوانين الدولية".
كما أعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها، اليوم الجمعة، دعوتها لمجلس الأمن الدولي لعقد جلسة طارئة لبحث الغارة الصاروخية الأميركية على سوريا.

 

وجاء في البيان "ندعو مجلس الأمن الدولي التابع للأم المتحدة لجلسة طارئة لبحث الوضع".

 

بدورها، أعلنت الخارجية الصينية احترامها "اختيار الشعب السوري لقائده، معلّنة إنها لا "تتدخل أبداً في الشؤون الداخلية للدول".

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها