حقوق وحريـات
Google+
مقالات الرأي
عن الشهيد القشيبي
لم أندم على شيء كما ندمت على أن صوتي لم يقاتل معك.صحيح أنه صوت ضعيف، صوت فرد واحد، قد لا يؤثر على أحد ناهيك عن
فاجأهم ترمب
لا أعتقد أن هناك أمراً أغضب المتطرفين، من أنظمة وتنظيمات، مثل سياسة الرئيس الأميركي دونالد ترمب تجاههم.
حرب جديدة في اليمن
  لم تكف اليمنيين الحرب الطاحنة التي تدور رحاها في مختلف مناطقهم منذ أكثر من عامين، فدخلت عليهم خلال
صراع مرير بين مشروعين
 مشروع اليمن الإتحادي بستة أقاليم ويمثله هادي وبعض الذين معه، وهو مشروع، على علاته، يروم إبقاء اليمن موحدا
الحوار الحضاري
شهد منتدى الإعلام العربي مداخلات مهمة، وهو المنتدى الذي تم عقده في دورته السادسة عشرة، تحت عنوان «الحوار
ندى الوزان
في منتصف العام ٢٠١٥ كتب أستاذ النقد الأدبي في جامعة صنعاء، عبد السلام الكبسي، على صفحته نداءً عاجلاً إلى
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

جمعية “اطفال عدن” تحيي اليوم العالمي للتوحد

الاثنين 03 أبريل 2017 02:05 صباحاً الحدث - متابعات
أحيت جمعية "أطفال عدن للتوحد" اليوم الاحد اليوم العالمي للتوحد الذي يوافق ٢ من أبريل من كل عام.
 
 
وأقامت الجمعية حفلا فنيا تحت شعار  "تقبلونا وذللوا الصعاب لنا"، برعاية شركة موبايل.
 
 
والقيت في الحفل كلمة من مدير عام مديرية خور مكسر عوض مشبح، وكلمة من نائب مدير الشؤون الاجتماعية بعدن عصام وادي، أشادا فيها بالجمعية ودورها والأنشطة التي تقوم بها.
 
 
من جهتها قالت عبير اليوسفي رئيسة جمعية أطفال عدن للتوحد، إن الاحتفال اليوم يهدف إلى تحسين صورة ذوي الإعاقة وايصال رسالة لأولياء الأمور أن  الأطفال من ذوي الإعاقة هم تاج
 
 
على رؤوسنا جميعا، ولابد من التعاون المشترك من أجل الحفاظ على حقوقهم القانونية بعيدا عن التعاطف.
 
 
وأوضحت أن الاطفال لديهم إبداعات كبيرة يجب علينا عدم التفريط بحقهم في المشاركة العامة، معربة عن شكرها وتقديرها لشركة يمن موبايا  وكل من ساهم في دعم الجمعية في ظروف صعبة جدا.
 
 
وشهد الحفل عرض عددا من نشاطات اطفال التوحد بالإضافة إلى عرض فيلم صامت يحكي واقع الاطفال من ذوي الإعاقة، من قبل فرقة عدن للفنون والثقافة نالت استحسان الحضور المتميز.

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها