أراء وأفكار
Google+
مقالات الرأي
" ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلاً"
كان رأيي ، وسيظل ، هو أن تقسيم الجنوب إلى إقليمين يستحضر تاريخاً من الانقسامات وإعادة إنتاج الهويات بصيغة
الإمامة وتمزيق اليمن!
بماذا تتوحد الشعوب أو تتمزق؟تتوحد بالمواطنة المتساوية واحترام القانونوتتمزق بالتمييز العنصري والمذهبي
عامان على اختطاف محمد قحطان
 منذ عامين اقدمت مليشيات الانقلاب على اختطاف الاخ والصديق محمد قحطان ، وأخفته ، ولم تمكن أسرته أو أولاده من
تفكيك المساحة الرمادية
ندي الكثير أقوله بمناسبة الحملة الشرسة ضد الناشطتين رضية المتوكل وسماء الهمداني. أول شي احب أوضحه اني لم
وقاحة سياسية
أن يكون القادة العرب على مرمى رمش عين من القدس، بؤبؤ عين العرب والمسلمين، فهذا أمر له دلالاته. وأن يكونوا
أيها العرب: لا تحلموا بالحرية!
هل كانت الثورات الشعبية أسهل بكثير في الماضي؟ هل كانت الشعوب تأخذ حقوقها بأيديها، والآن أصبحت بلا حول ولا قوة
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
الأربعاء 22 مارس 2017 11:26 صباحاً

اليمن .. نصر قريب

افتتاحية الشرق القطرية

مع التقدم الكبير الذي حققته المقاومة الشعبية وقوات الحكومة اليمنية وإحرازها المزيد من الانتصارات في جبهات القتال من الشمال الى الجنوب وعلى الساحل وتقدمها نحو العاصمة اليمنية صنعاء، بعد التوغل في مديرية أرحب المطلة على مطار صنعاء الدولي، بدأت علامات ارتخاء قبضة الانقلابيين على الأوضاع تظهر أكثر فأكثر، حيث تم تسجيل العديد من حالات الفرار الجماعي وسط صفوف مقاتلي المليشيات الانقلابية.
 
ومن بين تلك العلامات، ظهور العديد من الاحتجاجات ومظاهر التململ الشعبي وسط سكان العاصمة من ممارسات الحوثيين وقوات المخلوع علي عبد الله صالح، حيث نقلت الأخبار بالأمس عن وقفة التحدي التي نفذتها رابطة أمهات المختطفين بالعاصمة اليمنية صنعاء، أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر، للمطالبة بالإفراج عن أبنائهن المختطفين والمختفين قسريا في سجون الحوثيين.
 
والمعروف أن عدد المعتقلين في سجون الميليشيات الانقلابية تجاوز الـ 4414 معتقلاً بنهاية العام الماضي 2016، بينهم سياسيون وأكاديميون وإعلاميون وناشطون وشباب وفئات عمالية، حيث تؤكد الحكومة اليمنية أنَّ إجمالي الأطفال المعتقلين بلغ 204 أطفال، بجانب توثيق 91 حالة اعتقال لأكاديميين وأساتذة.
 
إن بوادر النصر التي بدأت تلوح في الأفق، مع اقتراب الجيش اليمني من صنعاء، هي بالغة أمرها بإذن الله، ذلك أن المعركة هي بين الحق والباطل.. والنصر فيها حتما للحق وللشعب.


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها