أخبار محلية
Google+
مقالات الرأي
لله...للحقيقة...للتاريخ
مساء الأحد اتصل بي صديق من صنعاء، وهو ابن إحدى القيادات المقربة من الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.قال
مقتل صالح يوحد اليمنيين
لو قتل الرئيس علي عبد الله صالح قبل خمسة أيام لكان دمه في رقبة التحالف والحكومة الشرعية، لكنه قتل من قبل
كيف يسيطر الحوثي في اليمن؟
الحوثيون جماعة صغيرة تسكن شمال اليمن، قامت باحتضانها إيران في مواجهة السعودية وحكومة صنعاء، ضمن مشروعها زرع
اليمنيون في مرمى نيران قياداتهم
يمر اليمنيون في الداخل والخارج بأقسى الأوضاع الإنسانية والاجتماعية في تاريخهم الحديث التي أحالتهم إلى
عن وقوف الكويت إلى جانب الشعب اليمني
 رغم أن دولة الكويت ليست دولة ذات ثقل محوري وتأثير كبير في العمليات العسكرية لـ " التحالف العربي لدعم
اللادولة أولاً
يتحدث الرئيس هادي من المنفى عن 80% من الأرض جرى تحريرها. وعندما حاول العودة إلى العاصمة المؤقتة مُنعت طائرته من
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

المانيا تستضيف اجتماعا لأطراف النزاع في #اليمن

الاثنين 20 مارس 2017 12:04 مساءً الحدث - صنعاء

كشفت الخارجية الألمانية أن ممثلين -وصفتهم برفيعي المستوى- عن أطراف النزاع في اليمن يلتقون هذا الأسبوع في "برلين" للتشاور بشأن تحريك عملية السلام.

 

وقالت في بيان لها: "ممثلون رفيعو المستوى عن أطراف النزاع يلتقون هذا الأسبوع في برلين، حيث يريدون التشاور بشأن كيفية إعادة تحريك عملية السلام المتعثرة. من المنتظر أيضاً أن يعمل هذا اللقاء على بناء الثقة بين المشاركين، حتى يمكن فيما بعد إيجاد حلول وسط على نحو أسهل". مضيفةً أن المحادثات "سوف تتم تحت إشراف مؤسسة بيرجهوف التي تكرس جهودها من أجل دعم السلام على مستوى العالم وبدعم من وزارة الخارجية الألمانية.

مشيرةً أن اللقاء تنظيمه بالتنسيق الوثيق مع المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن.

وفي السياق أشار البيان إلى لقاء وزير الخارجية الألمانية زيجمار جابرييل يوم الخميس الماضي بالمبعوث الأممي الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد. طالب جابرييل قائلاً: " بالنظر إلى الوضع الإنساني المروع في اليمن يتعين الآن وبشكل ملح على أطراف النزاع العودة إلى طاولة المفاوضات!"


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها