من هنا وهناك
Google+
مقالات الرأي
أعداء السلام في اليمن
شكل مؤتمر وارسو بحضور ممثلي أكثر من ستين دولة، صدمة كبيرة لإيران وميليشيا الحوثي في اليمن، وكشف عن الوجه
التحالف يقدّم أكبر جائزة للحوثي!
التحالف يقدّم أكبر جائزة للحوثي! أكرّر ..للحوثي وليس لإسرائيل سيستغل الحوثيون هذه الصورة لعشرين سنة على الأقل
أربعون عاماً خمينية
من يصدق أن أربعين عاماً على إيران، الفوضى لا تزال مستمرة، ومستمرة أخطارها على شعب إيران ودول المنطقة
كسر الانقلاب المهين لإرادة اليمنيين
  في هذا الوقت العصيب ، تجد النخب السياسية ، المعوّل عليها مواجهة التدمير البشع للدولة الذي تمارسه جماعة
القتال على الطعام في اليمن
قصف الحوثيون مخازن الغلال التي تطعم نحو ثلاثة ملايين إنسان يمني، كارثة كبيرة، بعد أن خزنت الحبوب من مساعدات
هزيمة مشروع "تريزا ماي" لا يقابله انتصار لمشروع آخر
أسفر تصويت مجلس العموم البريطاني ( البرلمان) على خطة رئيسة الوزراء "تريزا ماي" بشأن كيفية الخروج من الاتحاد
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

العلماء يحددون المادة التي تسبب عقم النساء

الجمعة 18 سبتمبر 2015 01:15 مساءً الحدث - متابعات

اكتشف العلماء ان فول الصويا، المادة الغذائية الأكثر رواجا في العالم، بإمكانها أن تسبب عقم النساء وفقا لموقع روسيا اليوم.

 
اكتشف علماء جامعة هارفرد الأمريكية، ان إحدى المكونات الرئيسية لفول الصويا “جينيستين – Genistein” هي عبارة عن هرمون استروجين طبيعي ويمكنه عمل اضطراب في دورة الطمث ( الدورة الشهرية)، أي يؤدي الى خلل في نمو البويضة.

 
المرأة التي تعاني من مشاكل في انتاج هرمون الاستروجين، تضطرب عندها دورة الطمث، وبالتالي نمو البويضة، مما يخلق مشاكل في قدرة المرأة على الحمل.

 
حسب قول الباحثين، سوف يستمرون في هذه الدراسة، ولكنهم ينصحون ممثلات الجنس اللطيف اللواتي في نيتهن الحمل، عدم تناول الأغذية المحتوية على فول الصويا نهائيا.

 
ويذكر ان علماء جامعة هارفرد سبق لهم ان اثبتوا ان مبيدات الحشرات تؤثر سلبيا في قدرة الرجل التناسلية (وظيفة الانجاب)، حيث تبين ان الرجال الذين يتناولون فواكه وخضروات فيها نسبة المبيدات عالية، تكون حيواناتهم المنوية سيئة


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها