أراء ومقالات الصحف
Google+
مقالات الرأي
صنيع عسكري يتطور للتنافسية
تشهد دولة الإمارات، تقدماً ملحوظاً في مجال الصناعات العسكرية الدفاعية، بفضل الدعم الكبير الذي تقدمه قيادة
أعداء السلام في اليمن
شكل مؤتمر وارسو بحضور ممثلي أكثر من ستين دولة، صدمة كبيرة لإيران وميليشيا الحوثي في اليمن، وكشف عن الوجه
التحالف يقدّم أكبر جائزة للحوثي!
التحالف يقدّم أكبر جائزة للحوثي! أكرّر ..للحوثي وليس لإسرائيل سيستغل الحوثيون هذه الصورة لعشرين سنة على الأقل
أربعون عاماً خمينية
من يصدق أن أربعين عاماً على إيران، الفوضى لا تزال مستمرة، ومستمرة أخطارها على شعب إيران ودول المنطقة
كسر الانقلاب المهين لإرادة اليمنيين
  في هذا الوقت العصيب ، تجد النخب السياسية ، المعوّل عليها مواجهة التدمير البشع للدولة الذي تمارسه جماعة
القتال على الطعام في اليمن
قصف الحوثيون مخازن الغلال التي تطعم نحو ثلاثة ملايين إنسان يمني، كارثة كبيرة، بعد أن خزنت الحبوب من مساعدات
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
الاثنين 22 يونيو 2015 03:01 مساءً

يسفكون الدم ويتاجرون به

د محمد جميح

معلوم أن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب ما زال على ولائه لزعيم التنظيم العالمي أيمن الظواهري...
 
لم تبايع قاعد اليمن "أبوبكر البغدادي" خليفة تنظيم "الدولة الإسلامية" وبالتالي، لا وجود لتنظيم الدولة في اليمن... الموجود في اليمن هو تنظيم القاعدة...
 
وكلما حدث تفجير إرهابي يستهدف مساجدنا تخترع جهة ما حساباً على تويتر باسم تنظيم الدولة يتبنى العملية...
 
استقبال رمضان بدماء المصلين جريمة بشعة...
 
الأبشع أن الجهات الاستخبارية التي نفذتها تخترع تنظيماً غير موجود في اليمن يتبنى العملية لأغراض غير خافية...
 
لا يمكن فصل ما جرى الليلة قي صنعاء، عما يجري في جنيف من تلكؤ في التفاوض...
يراد لدماء المصلين أن تغطي على جريمة إفشال جنيف...
لا يحدثني أحد عن استهداف منزل لصالح الصماد أو غيره...
المنزل المستهدف اختير بعناية وقت أن خلا من ساكنيه...
 
الذين أزهقت أرواحهم هم أبرياء في مساجد صنعاء المكلومة...
الذي قتل ليس الصماد، لأن الذي استهدف منزله يعلم أنه ليس في المنزل...
لم يقتل الصماد ، وإنما ذهب المساكين من اليمنيين في صنعاء...
 
اللعب بورقة "داعش" لتمثيل دور الضحية لم يعد مجدياً...
دماء المصلين لعنة على من يسفكونها ثم يتاجرون بها...
صوموا أيها اليمنيون...
وصلوا لله أن يريح هذا الشعب من قياداته السياسية...
وزعماء جماعاته الدينية المؤدلجة...
غص الكلام في الحلق...
ولا أدري هل أقول:
كل عام وأنتم بخير...
أم...
إنا لله وإنا إليه راجعون...



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها