يمنيون في المهجر
Google+
مقالات الرأي
سفارة أمْ قسم شرطة!
سفارتنا في موسكو تأمر باعتقال الطلبة اليمنيين!ماهي علامة الديبلوماسي الفاشل؟أن يصبح شرطيًاويعتقل
لا أمل في النخب اليمنية
أفرزت التحولات الاجتماعية والسياسية في اليمن طوال عقود ملامح جيل جديد من النخب اليمنية الشابة، وشكلت الثورة
سفارة أمْ قسم شرطة!
سفارتنا في موسكو تأمر باعتقال الطلبة اليمنيين!ماهي علامة الديبلوماسي الفاشل؟ أن يصبح شرطيًا ويعتقل
رسالة إلى السيد اسماعيل ولد الشيخ
في البدء نعرب عن تقديرنا للجهود التي تبذلها الأمم المتحدة وسعيها الحثيث للتخفيف من معاناة اليمنيين جراء
كيف ندفن الاوطان !!!
    في شتاء الدجل وبقايا الأمل نلملم أمنياتنا لغد أجمل لك ، ايااااا يمني قبروك ياوطني .. أبنائك ..! احزابا
محاكاة الجغرافيا بتعز
المشادات الكلامية الاخيرة حول تعز أخذت شكل محاكمة الجغرافيا ما بين الادانة والتمجيد للمدينة دون أخذ سياق ما
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

طلاب اليمن في ماليزيا يتهمون وزير التعليم العالي بتضليل الراي العام وعدم حل قضيتهم

الأربعاء 12 فبراير 2014 09:41 مساءً الحدث - عمار انور - خاص

 استنكر الطلاب المعتصمين في الملحقية الثقافية بماليزيا تجاهل وزارة التعليم العالي لحل قضيتهم بسرعة تسديد ديون اربع سنوات دراسية.

ومنذ عشرة أيام ولا يزال الطلاب يعتصمون في الملحقية للمطالبة بتسديد رسوم الدراسة خشية فصلهم من الجامعة، في حال لم يتم تسجيلهم في الفصل الحالي.
وقال الطلاب إن معاناتهم بدأت قبل اربع سنوات حين أعفت الجامعة الطلاب من نصف الرسوم المطلوبة والمقدرة بمبلغ 1500 دولار سنوياً على ان تقوم الوزارة بدفع المبلغ المتبقى 1500 دولار سنويا لكل طالب، الا ان الملحقية الثقافية و وزارة التعليم العالي لم تدفع دولاراً حتى اليوم.
واستغرب الطلاب في بيانهم من تصريحات وزير التعليم العالي المهندس هشام شرف لصحيفة الثورة التي أشار فيها الى مشكلة الجامعات الخاصة، معتبرين ذلك “تضليلاً للرأي العام وصرف الانظار عن مشكلتهم لانهم اوائل المحافظات ويدرسون في أكبر جامعة حكومية بماليزيا وهي الجامعة التكنولوجية الماليزية”.
وناشد الطلاب الحقوقيين والناشطين ومنظمات المجتمع المدني التضامن معهم حتى لا يتم فصلهم من الجامعة اذا لم يتمكنوا من التسجيل خلال يومين.
(نص البيان)
بيان اعتصام طلاب التبادل الثقافي بالملحقية الثقافية بماليزيا رقم 3
بسم الله الرحمن الرحيم
نحن طلاب التبادل الثقافي المعتصمون بالملحقية الثقافية بماليزيا لليوم العاشر على التوالي، نستنكر وبشدة تجاهل وزارة التعليم العالي لقضيتنا في تحويل ديون الرسوم الدراسية لاربع سنوات، ونحملها مسؤولية فصلنا من الجامعة اذا لم يتم حل المشكلة قبل يوم الخميس 13 فبراير 2014 ، اخر ايام التسجيل بالجامعة للفصل الدراسي الثاني.
كما نستغرب من تصريحات معالي وزير التعليم العالي المهندس هشام شرف الذي ادلاه لصحيفة الثورة حين اشار ان مشاكل الطلاب هي من الجامعات الخاصة في ماليزيا، لافتاً الانظار الى مشاكل لم تطرح على الرأي العام في حين اننا طلاب دارسون في اكبر جامعة حكومية ماليزية وهي الجامعة التكنولوجية الماليزية، و التي تخرج منها مئات الطلاب اليمنيين من برامج الدكتوراه والماجستير، فضلا عن برامج الدراسات الجامعية.
ونود أن نكرر أن مطالبنا هي مساواتنا بزملائنا طلاب التبادل الثقافي والتمويل الحكومي الذين يستلمون الرسوم السنوية والمقدرة ب3000 دولار ، ولا نقبل أي زيادة عن هذه الرسوم أو نقصان، لا ضعف ولا ضعفان ولا ثلاثة كما أشار تصريح معالي وزير التعليم العالي.
نناشد جميع الاخوة الحقوقيين والصحفيين وناشطي حقوق الانسان ومنظمات المجتمع المدني التضامن معنا حتى لا نفصل من الجامعة اذا لم نتمكن من التسجيل لهذا الفصل خلال يومين.
والله ولي التوفيق
اللجنة الاعلامية لاعتصام طلاب التبادل الثقافي – الملحقية الثقافية – ماليزيا