يمنيون في المهجر
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

طلاب اليمن في ماليزيا يتهمون وزير التعليم العالي بتضليل الراي العام وعدم حل قضيتهم

الأربعاء 12 فبراير 2014 09:41 مساءً الحدث - عمار انور - خاص

 استنكر الطلاب المعتصمين في الملحقية الثقافية بماليزيا تجاهل وزارة التعليم العالي لحل قضيتهم بسرعة تسديد ديون اربع سنوات دراسية.

ومنذ عشرة أيام ولا يزال الطلاب يعتصمون في الملحقية للمطالبة بتسديد رسوم الدراسة خشية فصلهم من الجامعة، في حال لم يتم تسجيلهم في الفصل الحالي.
وقال الطلاب إن معاناتهم بدأت قبل اربع سنوات حين أعفت الجامعة الطلاب من نصف الرسوم المطلوبة والمقدرة بمبلغ 1500 دولار سنوياً على ان تقوم الوزارة بدفع المبلغ المتبقى 1500 دولار سنويا لكل طالب، الا ان الملحقية الثقافية و وزارة التعليم العالي لم تدفع دولاراً حتى اليوم.
واستغرب الطلاب في بيانهم من تصريحات وزير التعليم العالي المهندس هشام شرف لصحيفة الثورة التي أشار فيها الى مشكلة الجامعات الخاصة، معتبرين ذلك “تضليلاً للرأي العام وصرف الانظار عن مشكلتهم لانهم اوائل المحافظات ويدرسون في أكبر جامعة حكومية بماليزيا وهي الجامعة التكنولوجية الماليزية”.
وناشد الطلاب الحقوقيين والناشطين ومنظمات المجتمع المدني التضامن معهم حتى لا يتم فصلهم من الجامعة اذا لم يتمكنوا من التسجيل خلال يومين.
(نص البيان)
بيان اعتصام طلاب التبادل الثقافي بالملحقية الثقافية بماليزيا رقم 3
بسم الله الرحمن الرحيم
نحن طلاب التبادل الثقافي المعتصمون بالملحقية الثقافية بماليزيا لليوم العاشر على التوالي، نستنكر وبشدة تجاهل وزارة التعليم العالي لقضيتنا في تحويل ديون الرسوم الدراسية لاربع سنوات، ونحملها مسؤولية فصلنا من الجامعة اذا لم يتم حل المشكلة قبل يوم الخميس 13 فبراير 2014 ، اخر ايام التسجيل بالجامعة للفصل الدراسي الثاني.
كما نستغرب من تصريحات معالي وزير التعليم العالي المهندس هشام شرف الذي ادلاه لصحيفة الثورة حين اشار ان مشاكل الطلاب هي من الجامعات الخاصة في ماليزيا، لافتاً الانظار الى مشاكل لم تطرح على الرأي العام في حين اننا طلاب دارسون في اكبر جامعة حكومية ماليزية وهي الجامعة التكنولوجية الماليزية، و التي تخرج منها مئات الطلاب اليمنيين من برامج الدكتوراه والماجستير، فضلا عن برامج الدراسات الجامعية.
ونود أن نكرر أن مطالبنا هي مساواتنا بزملائنا طلاب التبادل الثقافي والتمويل الحكومي الذين يستلمون الرسوم السنوية والمقدرة ب3000 دولار ، ولا نقبل أي زيادة عن هذه الرسوم أو نقصان، لا ضعف ولا ضعفان ولا ثلاثة كما أشار تصريح معالي وزير التعليم العالي.
نناشد جميع الاخوة الحقوقيين والصحفيين وناشطي حقوق الانسان ومنظمات المجتمع المدني التضامن معنا حتى لا نفصل من الجامعة اذا لم نتمكن من التسجيل لهذا الفصل خلال يومين.
والله ولي التوفيق
اللجنة الاعلامية لاعتصام طلاب التبادل الثقافي – الملحقية الثقافية – ماليزيا